السبت - 17 أبريل 2021
السبت - 17 أبريل 2021
الحرس الوطني سيبقى في واشنطن لمدة شهرين ونصف الشهر - رويترز.

الحرس الوطني سيبقى في واشنطن لمدة شهرين ونصف الشهر - رويترز.

البنتاغون يحدد موعد انتهاء مهمة الحرس الوطني في واشنطن

أكدت وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاغون)، الثلاثاء، أن الحرس الوطني سيبقى في واشنطن لمدة شهرين ونصف الشهر.

وقال المتحدث باسم البنتاغون، جون كيربي، إن وزير الدفاع وافق على طلب من جانب شرطة الكابيتول للدعم وبقاء الحرس الوطني حتى 23 مايو.

لكن تم تخفيض عدد الأفراد بمقدار النصف تقريباً إلى 2300



وأضاف كيربي أن مسؤولين بوزارة الدفاع سيعملون مع شرطة الكابيتول «لتقليص وجود الحرس الوطني بشكل تدريجي حسبما تسمح الظروف».

وفي ذروة المهمة، كان هناك إجمالي 5200 عنصر من الحرس الوطني لتأمين الكابيتول الذي يضم الكونغرس الأمريكي، وكان من المقرر أن ينتهي نشر تلك العناصر يوم الجمعة.

وقال كيربي إن قرار الإبقاء على بعض عناصر الحرس الوطني تم بعد مراجعة شاملة لطلب شرطة الكابيتول وبعد دراسة دقيقة لتأثيره المحتمل على الجاهزية. وتم استدعاء الحرس الوطني أصلاً لتعزيز قوات الأمن المحلية، بعد أن اقتحم أنصار للرئيس السابق دونالد ترامب مبنى الكابيتول في 6 يناير خلال جلسة للكونغرس وأثاروا الفوضى.

#بلا_حدود