الجمعة - 16 أبريل 2021
الجمعة - 16 أبريل 2021
وزيرة الدفاع الألمانية. (رويترز)

وزيرة الدفاع الألمانية. (رويترز)

كرامب-كارنباور ترى خطراً متزايداً على الجيش الألماني في أفغانستان

رأت وزيرة الدفاع الألمانية أنيجريت كرامب-كارنباور أن الجنود الألمان المتمركزين في أفغانستان في خطر أكبر الآن، وذلك في تصريحات جاءت بعد تمديد تفويض الجيش الألماني هناك.

وقالت الوزيرة- في تصريحات لصحف شبكة «دويتشلاند» الألمانية الإعلامية الصادرة اليوم السبت: «أفترض وجود تهديد أكبر»، مضيفة أن حركة طالبان الإرهابية تخطط لأعمال عنف جديدة إذا بقيت القوات الغربية، خلافاً للاتفاقات السابقة، لما بعد 30 أبريل في أفغانستان، موضحة أنها أمرت لهذا السبب بتكثيف الإجراءات الوقائية بالتنسيق مع القادة العسكريين.

وأشارت كرامب-كارنباور إلى أنه سيتم الآن جلب «تعزيزات وأسلحة ومعدات وذخيرة إضافية» إلى أفغانستان. وفيما يتعلق بمدة الانتشار الإضافي، قالت الوزيرة: «يظل هدفي هو الانسحاب المنظم للجيش الألماني من أفغانستان - مع شركائنا».

وفي عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، اتفقت الولايات المتحدة بالفعل مع طالبان على انسحاب جميع القوات الدولية بحلول الأول من مايو 2021. ويعتبر هذا الموعد الآن موضع شك شديد.

وكان البرلمان الألماني (بوندستاج) مدد تفويض المشاركة الألمانية في مهمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) «الدعم الحازم» حتى نهاية يناير 2022.

#بلا_حدود