الجمعة - 14 مايو 2021
الجمعة - 14 مايو 2021
وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف - رويترز.

وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف - رويترز.

روسيا تحذر الدول من إمداد أوكرانيا بأسلحة

حذرت روسيا الدول من إمداد كييف بأسلحة، وسط تصعيد للصراع في شرق أوكرانيا.

وقال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، في تصريحات أدلى بها خلال زيارته لمصر يوم الاثنين «نحث جميع الدول المسؤولة التي نتواصل معها - وتركيا واحدة منها - على أن تحلل بدقة الموقف والتصريحات العدائية المستمرة من جانب نظام كييف، كما نحذرها من تشجيع هذه التطلعات العسكرية»، بحسب وكالة أنباء إيتار تاس.

ويأتي التحذير على خلفية قيام تركيا بتسليم طائرات مسيرة مسلحة كانت أوكرانيا قد وقعت عقداً بشأنها في عام 2019



وقد تم تسليم نحو 6 طائرات مسيرة بالفعل، وفقاً لتقارير وسائل الإعلام.

ووفقاً لوزارة الدفاع في كييف، تم إبرام عقود أخرى لتسليم طائرات مسيرة، بما في ذلك الذخيرة وكذلك لبناء زوارق دورية، في ديسمبر.

وانتقد لافروف أيضاً نشر سفن حربية أمريكية في البحر الأسود، قائلاً إن السؤال ما يزال بلا إجابة بشأن ما تريده الولايات المتحدة هناك على بعد آلاف الكيلومترات من أراضيها. وفقاً لتركيا، أرسلت الولايات المتحدة إشعاراً بمرور السفن الحربية عبر مضيق البحر الأسود بحلول 4 مايو المقبل.

ووسط الصراع المستمر منذ 7 سنوات، أثارت تقارير عن تحركات لقوات روسية باتجاه الحدود الأوكرانية قلقاً دولياً مؤخراً.

وتخضع أجزاء من منطقتَي لوهانسك ودونيتسك على طول الحدود الروسية لسيطرة المقاتلين الموالين لموسكو منذ عام 2014



ووفقاً لتقديرات الأمم المتحدة، قُتل أكثر من 13000 شخص منذ ذلك الحين. ومنذ بداية هذا العام، تم الإبلاغ عن 50 حالة وفاة على الرغم من وقف إطلاق النار.

وأعلن الجيش الأوكراني مرة أخرى يوم الاثنين مقتل جندي حكومي.

وقال الاتحاد الأوروبي إنه يتابع بقلق شديد تحركات القوات الروسية بالقرب من الحدود الأوكرانية وشبه جزيرة القرم.

ودعا الاتحاد الأوروبي السلطات الروسية إلى الامتناع عن أي خطوات قد تؤدي إلى مزيد من التوترات، حسبما قال المتحدث باسم منسق الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل.

ويرى الاتحاد الأوروبي أن التصعيد المتجدد للنزاع سيكون غير مقبول.

كما دعا المتحدث روسيا إلى تكثيف الجهود لتنفيذ خطة السلام لعام 2015 ورحب الاتحاد الأوروبي بالجهود التي تبذلها أوكرانيا ورئيسها فولوديمير زيلينسكي في هذا الصدد.

#بلا_حدود