الخميس - 06 مايو 2021
الخميس - 06 مايو 2021
الملكة أظهرت صموداً ملحوظاً عقب وفاة زوجها - أب.

الملكة أظهرت صموداً ملحوظاً عقب وفاة زوجها - أب.

كيف ستقضي الملكة إليزابيث عيد ميلادها الأول بعد وفاة الأمير فيليب؟

ستمضي الملكة إليزابيث الثانية عيد ميلادها الـ95 الذي يصادف 21 أبريل الجاري، والذي يعد الأول بعد وفاة زوجها الأمير فيليب يوم الأربعاء المقبل.

ووفقاً لصحيفة ديلي ميل البريطانية، تم وضع خطط في وقت سابق للاحتفال بعيد ميلاد الملكة، ولكن سيتم إلغاؤها جميعاً بسبب فترة الحداد على الأمير فيليب.

سيكون من المستحيل تجاهل الغياب الصارخ للأمير فيليب عن الملكة - أ ف ب.



وأفادت الصحيفة، بأنه سيكون من المستحيل تجاهل الغياب الصارخ للأمير فيليب عن الملكة، وقالت مصادر للصحيفة، إنه من المحتمل أن تقضي الملكة إليزابيث عيد ميلادها، كما كانت تقضيه في الأيام السابقة، حيث تذهب إلى فروغمور هاوس الريفي، والذي يعد أحد الأماكن المفضلة بالنسبة لديها.

وأشارت الصحيفة إلى أن الملكة ذهبت بعد العزاء مباشرة إلى دار فروغمور هاوس، حيث تحاول أن تتصالح مع حياتها بدون فيليب.

الملكة لا تعتزم الظهور في أي مناسبة بمفردها - رويترز.



وأشارت المصادر إلى أن هذا النوع من الروتين سيساعد في الحفاظ على توازن الحياة.

عيد ميلاد آخر بدون عرض عسكري

أعلن قصر باكنغهام في مارس الماضي، إلغاء العرض العسكري التقليدي الذي يقام سنوياً احتفالاً بعيد ميلاد الملكة إليزابيث، وذلك للسنة الثانية على التوالي بسبب جائحة كورونا.

وتبلغ الملكة عامها الـ95 في 21 أبريل المقبل، ويقام للمناسبة تقليدياً في يونيو عرض عسكري كبير في وسط لندن يجمع مئات العسكريين وآلاف المتفرجين.

وبحسب الديلي ميلي ستستقبل الملكة في يوم ميلادها عدداً من الزوار من أبنائها وأحفادها، بالإضافة إلى تلقي التهاني عبر المكالمات الهاتفية.

وبحسب ما أفادت مصادر ملكية، قد يؤجل الأمير هاري عودته إلى لوس أنجلوس، ليبقى في بريطانيا في عيد ميلاد الملكة، إذ من الممكن أن يقضي معها عيد ميلادها الأول الذي يأتي بعد وفاة زوجها.

قد يؤجل الأمير هاري عودته إلى لوس أنجلوس ليبقى في بريطانيا في عيد ميلاد الملكة - أب.



ومن المتوقع أن تعود الملكة لممارسة مهامها المعتادة في اليوم التالي.

وأكدت مصادر للديلي ميل، أن الملكة أظهرت صموداً ملحوظاً الأسبوع الماضي عقب وفاة زوجها الأمير فيليب، وكانت قدوة تحتذى.

ومن المتوقع أن تكون أول مشاركة عامة للملكة خارج قصر باكنغهام، عند حضورها لافتتاح أعمال البرلمان الجديد في 11 مايو المقبل، برفقة نجلها وولي عهدها الأمير تشارلز.

وكشفت الصحيفة، أن الملكة لا تعتزم الظهور في أي مناسبة بمفردها بعد وفاة زوجها الأمير فيليب، والأشخاص المرشحون لمرافقتها في مهامها هم: ولي العهد الأمير تشارلز، وزوجته كاميليا دوقة كورنوال، والأمير ويليام دوق كامبريدج، وزوجه كيت ميدلتون دوقة كامبريدج، وابنها الأمير إدواردو وزوجته صوفي، والأميرة آن.

ستستقبل الملكة في يوم ميلادها عدداً من الزوار من أبنائها وأحفادها - أ ف ب.

وأفادت المصادر بأنه على الرغم من أن وفاة الأمير فيليب تركت فراغاً كبيراً في حياتها، إلا أنها ستواصل الوفاء بأكبر عدد من الالتزامات بمجرد انتهاء أسبوعي الحداد.

#بلا_حدود