السبت - 15 مايو 2021
السبت - 15 مايو 2021
حملات التطعيم تجري على قدم وساق في بولندا.(رويترز)

حملات التطعيم تجري على قدم وساق في بولندا.(رويترز)

أوروبا تفتح أبوابها لمن تلقوا لقاح كورونا بحلول هذا الموعد

أعلنت أوروبا الاثنين أنها بصدد تخفيف مزيد من إجراءات مكافحة كوفيد-19 واقترح الاتحاد الأوروبي فتح حدوده أمام المسافرين المحصنين مع اقتراب فصل الصيف، بحسب صحيفة «الغادريان» البريطانية.

وبدأت فرنسا واليونان تخففان بحذر إجراءاتهما الصحية. واقترحت المفوضية الأوروبية السماح بدخول الاتحاد الأوروبي للمسافرين من دول ثالثة الذين تلقوا كامل جرعات اللقاح، مع اقتراب موسم السياحة الصيفي.

ومع ارتفاع معدل التطعيم «بشكل كبير» في الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، قال مسؤولو المفوضية إن الوقت قد حان للتخفيف من القواعد المتعلقة بالسفر والتخفيف من حالة الطوارئ المتبعة.

ومن المقرر أن ينظر سفراء الدول الأعضاء البالغ عددها 27 دولة في الاقتراح الأربعاء، في حين تخفف الحكومات الأوروبية القيود مع تحصين المسنين والضعفاء.

وغردت أورسولا فون دير لاين، رئيسة المفوضية الأوروبية: «حان الوقت لإحياء صناعة السياحة ولإحياء الصداقات عبر الحدود - بأمان. نقترح الترحيب مرة أخرى بالزوار الذين تم تطعيمهم ومن البلدان التي تتمتع بوضع صحي جيد. ولكن إذا ظهرت متغيرات، فعلينا أن نتصرف بسرعة، وفق ما نقلت الغارديان.

وتم فرض قيود مشددة على الراغبين في السفر إلى الاتحاد الأوروبي منذ العام الماضي. ويأتي إعلان المفوضية بمثابة أخبار مرحب بها من العديدين الذين يأملون في قضاء عطلة صيفية أوروبية من دول الاتحاد او من خارجه.

ومن ضمن المقترحات التي سيناقشها سفراء الاتحاد الأوروبي، "سماح الدول الأعضاء بالسفر إلى الاتحاد الأوروبي لأولئك الأشخاص الذين تلقوا الجرعة النهائية من اللقاحات المصرح بها قبل 14 يوماً على الأقل من وصولهم، يستثنى من هذه الإجراءات الأطفال المستبعدون من التطعيم.

ومع ذلك، حتى أولئك الذين لم يتم تطعيمهم بشكل كامل سيسمح لهم أيضًا بالدخول إلى الاتحاد الأوروبي إذا كانوا قادمين من دولة ذات «وضع وبائي جيد».

#بلا_حدود