الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021

«درع طروادة».. ضربة رقمية لعصابات الجريمة المنظمة في 100 دولة

اخترقت وكالات إنفاذ القانون العالمية تطبيقاً يستخدمه المجرمون وتمكنوا من قراءة ملايين الرسائل المشفرة، ما أدى إلى اعتقال المئات من كبار المجرمين التابعين لعصابات الجريمة المنظمة في 18 دولة من بينها دول في منطقة الشرق الأوسط.

وقال مسؤولون، اليوم الثلاثاء، إن العملية التي قامت بها الشرطة الأسترالية والأوروبية ومكتب التحقيقات الفيدرالي «إف بي أي» في الولايات المتحدة تمكنت من الإيقاع بالمشتبه بهم وهم تجار مخدرات ومجرمون في أستراليا وآسيا وأوروبا وأمريكا الجنوبية والشرق الأوسط.

درع طروادة

وفي العملية التي سميت «درع طروادة»، ووصفت بأنها واحدة من أكبر عمليات التسلل والاختراق لشبكة مشفرة متخصصة، تم القبض على أكثر من 800 من الأعضاء المشتبه بهم في عصابات الجريمة المنظمة وصودرت 148 مليون دولار نقداً في مداهمات حول العالم، كما تم ضبط كميات كبيرة من المخدرات.

الشرطة الأسترالية تعتقل عدداً من أفراد العصابات في سيدني.(إ ب أ)

وعلى الصعيد العالمي، تم مصادرة 6 أطنان من الكوكايين، و4 أطنان من الحشيش، و2 طن من الأقراص المخدرة.

وقال مفوض الشرطة الفيدرالية في أستراليا، ريس كيرشو، إن الضباط الأستراليين اعتقلوا 224 شخصاً، من بينهم أعضاء في عصابات الدراجات النارية المحظورة، بينما قالت نيوزيلندا إنها احتجزت 35 شخصاً.

جانب من المخدرات التي صادرتها الشرطة الأسترالية. (رويترز)

وقال رئيس الوزراء الأسترالي، سكوت موريسون، إن العملية «وجهت ضربة قوية للجريمة المنظمة، ليس فقط في هذا البلد، ولكن سيكون لها صدى... في جميع أنحاء العالم».

وأضاف موريسون: «هذه لحظة فاصلة في تاريخ إنفاذ القانون الأسترالي».

في أوروبا، تم اعتقال 75 مشتبهاً سويدياً واعتقل أكثر من 60 في ألمانيا، كما تم القبض على 49 في هولندا.

الشرطة الأسترالية تعتقل أحد أفراد العصابات.(إ ب أ)



كيف تمت العملية؟

تم تصميم العملية من قبل الشرطة الأسترالية ومكتب التحقيقات الفيدرالي في عام 2018، والتي بموجبها سيطر المسؤولون الأمريكيون على تطبيق المراسلة Anom الذي تستخدمه شبكات الجريمة المنظمة، بحسب صحيفة «الغارديان» البريطانية.

والبداية كانت عندما بدأت شخصية أسترالية عضو كبير في عصابات الجريمة المنظمة في توزيع هواتف خاصة تحتوي على التطبيق على زملائه كوسيلة آمنة للتواصل، حيث لا يمكن للشرطة مراقبة رسائلهم.

اعتقدت العصابات أن النظام كان آمناً لأن الهواتف لم يكن بها أي مميزات أخرى، حيث لا تعمل بها وظائف الصوت أو الكاميرا - وتم تشفير التطبيق.

وقال مسؤول في مكتب التحقيقات الفيدرالي إن الجماعات الإجرامية في أكثر من 100 دولة حصلت على هذه الهواتف.

وبحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية فقد تم تنزيل التطبيق على 12 ألف هاتف، عبر 300 عصابة إجرامية في أكثر من 100 دولة، وتم نسخ 27 مليون رسالة تبادلها أفراد العصابات الإجرامية.

إنقاذ الابرياء

وقال كيرشو: «لقد كنا في الجيوب الخلفية للجريمة المنظمة». «كل ما يتحدثون عنه هو المخدرات، والعنف، واستهداف بعضهم البعض، والأبرياء الذين سيُقتلون».

وقالت السلطات الأسترالية إن العملية مكنتها من تجنب جرائم إطلاق نار جماعية، وأنها اعتقلت أكثر من 200 شخص من أفراد عصابات الجريمة المنظمة، ومنهم أشخاص من عصابات الدراجات النارية، والمافيا الأسترالية، ونقابات الجريمة في آسيا، ومنظمات خطيرة أخرى.

صناديق أموال صادرتها شرطة أستراليا.(أ ف ب)

وقالت السلطات إن العملية كانت الأضخم في أستراليا، وشارك فيها نحو 4 آلاف عنصر من الشرطة.

ويعتقد أن نحو 9 آلاف شرطي شاركوا في العلمية على صعيد العالم.

#بلا_حدود