الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021
احتفالات محدودة وفعاليات كلاسيكية في يوم الاستقلال.(أ ف ب)

احتفالات محدودة وفعاليات كلاسيكية في يوم الاستقلال.(أ ف ب)

الأمريكيون يحتفلون بيوم الاستقلال بعد إلغاء احتفالات العام الماضي بسبب كورونا

يحتفل الأمريكيون اليوم الأحد بمرور 245 عاماً على يوم الاستقلال بعروض الألعاب النارية والفرق الموسيقية التي حُرموا منها العام الماضي بعد أن تسببت جائحة فيروس كورونا في إلغاء جميع الاحتفالات تقريبا.

وإطلاق الألعاب النارية من أشهر أشكال الاحتفال بيوم الرابع من يوليو، ومن المقرر إقامة اثنين من أكبر العروض في البلاد في منطقة متنزه ناشيونال مول في واشنطن وعلى امتداد نحو ميل على نهر إيست ريفر في مدينة نيويورك الذي يفصل مانهاتن عن أحياء تابعة لكوينز وبروكلين.

وستقام على نطاق محدود فعاليات كلاسيكية في هذا اليوم مثل مسابقة ناثان الشهيرة لتناول النقانق في كوني آيلاند في بروكلين حفاظاً على التباعد الاجتماعي، في اعتراف باستمرار خطر الإصابة بكوفيد-19 الذي أودى بحياة ما يربو على 600 ألف أمريكي. وأثارت السلالة دلتا الأشد عدوى مخاوف من احتمال حدوث تحور آخر بين من لم يتلقوا اللقاح حتى الآن.

ومع ذلك، كانت هذه العطلة مناسبة للأمريكيين لإظهار مشاعرهم الوطنية والاحتفاء باستعادة حريتهم الشخصية من خلال الاختلاط مع الأصدقاء مرة أخرى والاستمتاع بالصيف.

وقال مسؤولون إن الرئيس الأمريكي جو بايدن سوف يستضيف احتفالاً في حديقة البيت الأبيض مع ألف من العاملين وأسر العسكريين وإنه يتعين على كل من لم يحصل على اللقاح من الحضور أن يضع الكمامة.

وفي أماكن أخرى من واشنطن، خرجت الفرق الموسيقية لأداء العرض التقليدي بالشارع الذي يقع فيه مبنى الكونجرس. ومع حلول الظلام، من المتوقع أن يجذب متنزه ناشيونال مول حشوداً كبيرة إلى عرض للألعاب النارية مدته 17 دقيقة.

وفي نهر إيست ريفر بولاية نيويورك، أمضى 50 من خبراء الألعاب النارية أياماً في تحميل أكثر من 65 ألف عبوة على متن خمسة صنادل لإبهار المشاهدين بعرض مذهل سواء لمن يحضرون بأنفسهم أو لمن يشاهدونه عبر شاشات التلفزيون.

#بلا_حدود