الجمعة - 22 أكتوبر 2021
الجمعة - 22 أكتوبر 2021
أقارب السجناء خارج المبنى. (رويترز)

أقارب السجناء خارج المبنى. (رويترز)

بعد قطع 6 رؤوس ومقتل 118.. الشرطة تستعيد السيطرة على سجن في الإكوادور

استعادت الشرطة الإكوادورية، مساء أمس الخميس، السيطرة على سجن غواياكيل (جنوب غرب) حيث اندلعت الثلاثاء مواجهات بالأسلحة النارية بين سجناء خلّفت في صفوفهم 118 قتيلاً وعشرات الجرحى، بحسب ما أفادت السلطات.

وقالت قائدة الشرطة الجنرال تانيا فاريللا للصحفيين، في أعقاب عملية أمنية واسعة النطاق شارك فيها نحو 900 شرطي لاستعادة السيطرة على السّجن، إن «كلّ شيء هادئ. السجناء في زنزاناتهم ولم يعودوا يسيطرون على مجمّع الزنزانات».

وأعلنت السلطات القضائية مساء أمس أن المواجهات المسلّحة التي اندلعت في مجمّع السجون هذا بين عصابات متناحرة من السجناء أسفرت عن مقتل 118 سجيناً، بينهم 6 قطعت رؤوسهم، وإصابة 86 آخرين بجروح.

والاشتباكات التي اندلعت الثلاثاء وتخلّلها استخدام أسلحة نارية وقنابل يدوية دارت بين سجناء يعتقد أنّهم مرتبطون بعصابات مكسيكية لتهريب المخدّرات، ولا سيّما كارتيلا «سينالوا» و«خاليسكو نيو جينيريشن».

وقالت الشرطة إنّ اثنين من عناصرها أصيبا بجروح في عملية استعادة السيطرة على السّجن.

وبينما كان عناصر الشرطة ينفّذون عمليتهم الأمنية داخل أسوار السّجن كانت وحدات من الجيش معزّزة بمدرّعات تطوّقه من الخارج، وعلى مقربة منهم مئات من أهالي السجناء ينتظرون بقلق أخبار أقاربهم من داخل السجن.

#بلا_حدود