الجمعة - 22 أكتوبر 2021
الجمعة - 22 أكتوبر 2021
 التجارب السريرية على عقار مولنوبيرافير بدأت في الربيع الماضي - رويترز.

التجارب السريرية على عقار مولنوبيرافير بدأت في الربيع الماضي - رويترز.

مخاوف من تكرار أزمة اللقاحات.. الدول الغنية تتهافت لشراء دواء «مولنوبيرافير» للعلاج من كورونا

بدأت بعض الدول الغنية، السعي من أجل توقيع عقود لشراء كميات ضخمة من العلاج الجديد، الذي أنتجته شركة «ميريك أند كو»، باسم «مولنوبيرافير»، وهي «حبوب» تستعمل عن طريق الفم، للعلاج من فيروس كورونا، وذلك حتى قبل الموافقة على طرحه بالأسواق، بحسب تقرير نشره موقع «بلومبرغ».

وأوضح التقرير أن هذه التحركات من جانب العديد من الدول، للحصول على كميات ضخمة من الدواء الجديد، أثارت مخاوف الدول الفقيرة، من أنها لن تتمكن من الحصول على الدواء، في تكرار للمشكلة التي تعانيها حالياً لتوفير اللقاحات.

إلا أن التقرير لم يتضمن معلومات مفصلة عن الدول التي بدأت مساعي شراء الدواء الجديد، وعن الكميات التي تعتزم شراءها.

وكانت الدول الغنية قد نجحت في إبرام صفقات وتمكنت من توفير كميات ضخمة من أنواع اللقاحات ضد كوفيد-19، وقطعت شوطاً كبيراً في تطعيم مواطنيها، بينما ما زالت الدول الفقيرة تنتظر الحصول على اللقاحات.

وأكد التقرير أن المبادرة العالمية لتوزيع الأدوية الجديدة ضد كورونا، مثل دواء «مولنوبيرافير» الجديد، أصبحت في خطر الوقوع في نفس الدوامة التي شهدها العالم بالنسبة لإنتاج وتوزيع اللقاحات ضد كوفيد-19، وذلك طبقاً لتقرير أصدرته مؤسسة «دالبرغ» الاستشارية المستقلة، صدر بتوجيه من منظمة الصحة العالمية.

ووصلت الاختبارات حالياً، على 3 أنواع من مضادات الفيروسات ضد «كوفيد-19»، إلى المراحل النهائية، أولها من إنتاج شركتي «ميريك أند كو»، وريدجيباك للعلاجات الحيوية، باسم «مولنوبيرافير»، والثاني علاج تطوره شركة فايزر باسم (PF-07321332)، أما الثالث فهو (AT-527)، وتطوره شركة روتشي وأتيا للأدوية.

وكانت التجارب السريرية على عقار مولنوبيرافير، قد بدأت في الربيع الماضي، وأجريت على 202 شخص، وأظهرت أنه بمقدوره تقليل معدلات انتقال العدوى بشكل كبير.

#بلا_حدود