الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
مكسيكيون تدفقوا على الحدود. (أ ف ب)

مكسيكيون تدفقوا على الحدود. (أ ف ب)

مزيد من المهاجرين المكسيكيين يتجهون صوب حدود أمريكا بعد فتحها

وصل مئات المهاجرين إلى مدن حدودية مكسيكية مثل تيخوانا، بعد أن شجعتهم أنباء معاودة الولايات المتحدة والمكسيك فتح المعابر الحدودية البرية بينهما، الأمر الذي جعلهم يأملون أن تسهل هذه الخطوة لهم العبور للأراضي الأمريكية وطلب اللجوء.

وسيُعاد اعتباراً من الاثنين فتح حدود تمتد لمسافة 3200 كم للسفر غير الضروري، بعد إغلاقها 20 شهراً، بهدف الحد من انتشار كوفيد-19. ونجح كلا البلدين في الحد من الإصابات الجديدة وتطعيم المجتمعات الحدودية.

وقد يزيد مسعى آخر لدخول الولايات المتحدة الضغط على واشنطن كي تضبط الحدود بعدما مثلت قفزة في المهاجرين هذا العام من مناطق مضطربة في أمريكا الوسطي والكاريبي اختبارا للرئيس الأمريكي جو بايدن.

وقالت أندريا موراليس، وهو مواطنة من غواتيمالا تعيش في مخيم مؤقت منذ شهر بجوار معبر إل تشابارال الحدودي في تيخوانا: «سأحاول. نريد عبور الحدود. لا يمكنني أن أكون في المكسيك بعد الآن. هناك الكثير من العنف هنا».

وأضافت وهي تحمل رضيعها وسط عشرات الخيام «أثق في الله أنني سأتمكن من العبور ومنح أطفالي حياة أفضل».

وأثارت السلطات المحلية غضب المهاجرين الأسبوع الماضي عندما ألقت الخيام وممتلكاتهم الأخرى التي تركوها في المخيم الذي يقيمون فيه منذ فبراير.