الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021
جانب من احتجاجات نوفمبر (أرشيفية)

جانب من احتجاجات نوفمبر (أرشيفية)

حقوق الإنسان الإيرانية: قتلى احتجاجات الوقود 324 بينهم 14 طفلاً

أعلنت منظمة حقوق الإنسان الإيرانية، أن أعداد القتلى في الاحتجاجات الإيرانية الأخيرة التي اندلعت في نوفمبر الماضي، يصل إلى 324 قتيلاً، بينهم 14 طفلاً على الأقل، دون سن الـ18.

وقالت المنظمة ومقرها النرويج، الجمعة "تم قتل معظم الضحايا "بإطلاق النار المباشر من قبل القوات الأمنية"، ومن المحتمل أن تتغير هذه الإحصاءات في المستقبل، نظراً "لعدم شفافية المسؤولين الإيرانيين والضغوط المفروضة على أسر الضحايا".

ولم تقدم الحكومة الإيرانية حتى الآن تقارير وإحصاءات رسمية حول أعداد القتلى والمعتقلين في الاحتجاجات الأخيرة، ولكن منظمة العفو الدولية أكدت في أحدث تقرير لها، أن أعداد القتلى في هذه الاحتجاجات وصل إلى 304 أشخاص على الأقل.

وذكر موقع "إيران إنترنشينال" أن هذه الإحصائية تأتي بينما أعلن موقع "كلمة" المقرب من زعيم الحركة الخضراء، مير حسين موسوي، أن عدد القتلى وصل إلى 366 قتيلاً.

ولم تستجب الحكومة الإيرانية حتى الآن لطلبات المنظمات الدولية بما فيها منظمة الأمم المتحدة، ومنظمة العفو الدولية، بإجراء تحقيقات مستقلة وشفافة حول الاحتجاجات الأخيرة.

وكانت احتجاجات عارمة اجتاحت عموم إيران، في 200 مدينة على الأقل، منتصف نوفمبر الماضي، عقب رفع أسعار البنزين بشكل مفاجئ بنحو 3 أضعاف.

#بلا_حدود