الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021
متظاهرون إيرانيون يقطعون طريقا خلال احتجاجات الوقود(أرشيفية)

متظاهرون إيرانيون يقطعون طريقا خلال احتجاجات الوقود(أرشيفية)

استطلاع إيراني: أكثر من نصف سكان طهران يتوقعون عودة الاحتجاجات

كشف استطلاع جديد للرأي حول احتجاجات نوفمبر الماضي أن أكثر من نصف سكان العاصمة طهران يتوقعون عودة الاحتجاجات.



وذكر الاستطلاع، الذي أجرته وكالة استطلاع الطلبة الإيرانية "إيسبا" أن 54% من سكان طهران يرون أن الاحتجاجات لم تنته، وستستمر في المستقبل، و79% من هذه النسبة هم من حاملي شهادة الماجستير وما فوق، وفقا موقع "إيران إنترنشيتال".



وذكرت صحيفة "اعتماد" المقربة من المحافظين في مقالة بعنوان "رؤية الشعب للاحتجاجات" أن نتائج استطلاع مؤسسة "إيسبا" حول أحداث نوفمبر تم تقديمها وتقييمها في الاجتماع الأخير لرابطة خبراء علم الاجتماع الإيرانيين.



وبحسب الصحيفة الإيرانية فإن نتائج الاستطلاع تظهر الحقائق مثل الجروح في الجسم. وأهم النتائج هي تراجع الثقة في التلفزيون الرسمي كمصدر رسمي للأخبار، حيث اعتبر 60% من المشاركين في الاستطلاع أن مصادرهم الخبرية من الشبكات الاجتماعية والتلفزيونات الفضائية والصحافة والأصدقاء.



ووفقاً للاستطلاع، فإن أكثر من 90% من الناس يطالعون الأخبار من مصادر غير التلفزيون الرسمي، الأمر الذي اعتبرته الصحيفة "كسر احتكار البث".



كما يعتقد 71% من المشاركين في الاستطلاع أن التلفزيون الإيراني غطى الاحتجاجات على مستوى منخفض أو منخفض جداً. واعتبر 6% من الناس فقط أن مشكلتهم الأصلية هي ارتفاع أسعار البنزين، فيما تشير الغالبية العظمى (85%) إلى أن المشكلة في قضايا الاقتصاد العامة والبطالة واليأس من المستقبل.

وحسب "اعتماد" فإن الغالبية العظمى من المشاركين في الاستطلاع يعتبرون الاحتجاج حقاً للشعب. واعتبرت الصحيفة أن هذه التناقضات نتيجة ليأس الشعب.

#بلا_حدود