الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021
سفينة "ورلد دريم" السياحية محتجزة في هونغ كونغ. (أ ف ب)

سفينة "ورلد دريم" السياحية محتجزة في هونغ كونغ. (أ ف ب)

"كورونا".. وضع سفينتين سياحيتين في الحجر الصحي واقتراب الوفيات من 500

وضعت السلطات في اليابان وهونغ كونغ الآلاف من الركاب وأفراد طاقمي سفينتين سياحيتين في الحجر الصحي، اليوم الأربعاء، مع اقتراب عدد وفيات فيروس كورونا في الصين من 500.

وأعلنت لجنة الصحة الوطنية في الصين عن 65 حالة وفاة جديدة أمس الثلاثاء مما يرفع عدد الوفيات في بر الصين الرئيس إلى 490 معظمها في مدينة ووهان في وسط البلاد، بؤرة تفشي الفيروس، وحولها.

وتوفي شخصان خارج بر الصين الرئيس بسبب الإصابة بالفيروس بعد زيارة ووهان أحدهما رجل في الفلبين توفي الأسبوع الماضي والآخر يبلغ من العمر 39 عاماً وتوفي أمس الثلاثاء في هونغ كونغ.


وتسبب الفيروس في اضطراب حركة السفر جواً حيث أعلنت أكثر من 20 شركة طيران تعليق أو تقليص رحلاتها إلى الصين فيما حظرت عدة بلدان، من بينها الولايات المتحدة، دخول أي شخص زار الصين على مدى الأسبوعين الماضيين.

وأعلنت تايوان حظر دخول سكان بر الصين الرئيس اعتباراً من يوم غد الخميس.

وامتد الاضطراب هذا الأسبوع ليشمل الرحلات البحرية السياحية حيث جرى وضع نحو 3700 شخص قيد الحجر الصحي لمدة أسبوعين على متن سفينة راسية قبالة ساحل اليابان بعدما أكد مسؤولو الصحة هناك إصابة 10 أشخاص منهم بالفيروس.

وفي هونغ كونغ، احتجز أكثر من 3600 من الركاب وأفراد طاقم سفينة سياحية راسية قبالة ساحل المدينة لحين فحصهم بعدما تأكد في وقت سابق أن 3 من بينهم مصابون بالفيروس.

وأعلنت هونغ كونغ وجود 18 حالة إصابة مؤكدة بالفيروس لديها من بينها ما لا يقل عن 4 حالات أصيبت بالفيروس داخل المدينة.

وقالت كاري لام الرئيسة التنفيذية لهونغ كونغ اليوم الأربعاء إن المدينة ستغلق مرفأين للرحلات البحرية وستضع أي شخص قادم من بر الصين الرئيس قيد الحجر الصحي لمدة 14 يوماً.

وأضافت أن هناك 21 حالة إصابة مؤكدة في هونغ كونغ.

وأعلنت شركتا أمريكان إيرلاينز ويونايتد إيرلاينز تعليق جميع الرحلات من وإلى هونغ كونغ بعد نهاية هذا الأسبوع في خطوة تعني أنه لم تعد هناك أي شركة طيران أمريكية لنقل الركاب إلى المدينة.

وفي بر الصين الرئيس تأكدت إصابة 3887 حالة جديدة مما يرفع عدد الإصابات الإجمالي إلى 24324 شخصاً.

وكشفت إحصاءات رويترز التي استندت إلى بيانات رسمية من السلطات المعنية أن هناك نحو 230 حالة إصابة بالفيروس تم الإبلاغ عنها في 27 بلداً ومنطقة خارج بر الصين الرئيس.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية أن الفيروس يشكل حالة طوارئ صحية عالمية، ويقول خبراء إن خصائصه لم تتضح بعد بما في ذلك معدل الوفيات الناجمة عنه وطرق انتقاله.

وانتقدت بكين قيود السفر التي فرضتها الولايات المتحدة على المواطنين الأجانب الذين زاروا الصين ووصفتها بأنها رد فعل مبالغ فيه ودعت واشنطن لفعل المزيد لمساعدتها.

وقالت شركة الطيران الحكومية في أوزبكستان اليوم الأربعاء إنها أجْلت 84 شخصاً من مدينة ووهان الصينية وسيجري وضعهم قيد الحجر الصحي فور وصولهم إلى طشقند.

كما ذكرت السلطات النيوزيلندية أن رحلة طيران تقل مواطنين من أستراليا ونيوزيلندا ودول أصغر في المحيط الهادي أقلعت من ووهان ومن المنتظر وصولها إلى أوكلاند في وقت لاحق اليوم الأربعاء.

وقالت وزارة الخارجية النيوزيلندية إن 193 راكباً استقلوا الطائرة من ووهان منهم 100 من نيوزيلندا و23 من أستراليا و70 مواطناً أجنبياً معظمهم من جزر المحيط الهادي.

وبعد وصولهم سينقل الركاب الأستراليون على متن طائرة إلى جزيرة كريسماس أيلاند قبالة ساحل شمال غربي أستراليا فيما سيظل بقية الركاب قيد الحجر الصحي لمدة 14 يوماً، ومن المتوقع أن يتم حجزهم في قاعدة عسكرية في شمال أوكلاند.

وقال وزير الخارجية الياباني توشيميتسو موتيجي اليوم الأربعاء إن بلده سيرسل رابع طائرة مستأجرة إلى ووهان غداً الخميس لإعادة نحو 200 شخص.

ويجهز الجيش الياباني عبّارة مستأجرة اليوم الأربعاء لاستخدامها كسفينة للحجر الصحي للحالات المشتبه في إصابتها بفيروس كورونا مع ارتفاع عدد المصابين في اليابان التي أعلنت عن 33 حالة إصابة مؤكدة حتى الآن.

وترسو العبّارة هاكو التي تزن 17 ألف طن في قاعدة يوكوسوكا البحرية القريبة من طوكيو. وإذا استُخدمت فسوف تستقبل في البداية ما يصل إلى 94 شخصاً لكن يمكنها حمل المزيد.

وقال مسؤول في قوات الدفاع الذاتي اليابانية: "يمكن لنحو 300 شخص الإقامة على نحو مريح على متن السفينة ويمكنها استيعاب 500 كحد أقصى".

وذكرت وزارة الخارجية البريطانية في وقت متأخر أمس الثلاثاء أنها سترسل طائرة مدنية أخرى لإجلاء البريطانيين من ووهان يوم الأحد.

كما طلبت البرازيل تصريحاً من الصين لإرسال طائرتين إلى مدينة ووهان لإجلاء رعاياها.
#بلا_حدود