الجمعة - 10 أبريل 2020
الجمعة - 10 أبريل 2020
إيرانيون يمرون بجوار ملصق انتخابي. (إي بي أيه)
إيرانيون يمرون بجوار ملصق انتخابي. (إي بي أيه)

استطلاع: 75% من سكان طهران لن يشاركوا في الانتخابات البرلمانية

قال رئيس معهد الدراسات والبحوث الاجتماعية في جامعة طهران إن 24% فقط من سكان العاصمة الإيرانية سيشاركون في الانتخابات البرلمانية المقررة يوم الجمعة المقبل، وفقاً لنتائج استطلاع رأي حديث.

وقال أحمد نادري، إن الاستطلاع أظهر أن 93% من سكان طهران غير راضين عن الوضع الحالي للبلاد وإدارتها، فيما أعرب 5% فقط عن رضاهم عن الوضع الحالي .

وكشف الاستطلاع الذي أجري منتصف فبراير الجاري أن أكثر من 75% من سكان العاصمة لن يشاركوا في التصويت .

وتقول وزارة الداخلية الإيرانية إن ما يقرب من 60 مليون شخص في جميع أنحاء البلاد مؤهلون للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات البرلمانية الـ11، مضيفة أن نحو 3 ملايين ناخب يصوّتون للمرة الأولى.

وقال نادري، رئيس مركز الدراسات والبحوث بجامعة طهران، لوكالة أنباء «فارس»: «إن 7.5% من سكان طهران يوافقون على السياسات الاقتصادية والاجتماعية لحكومة روحاني و81.1% أعربوا عن استيائهم من ذلك».

وأضاف رئيس معهد الدراسات والبحوث الاجتماعية بجامعة طهران «لقد تم إجراء المسح من خلال استبيانات تم جمعها وجهاً لوجه من المواطنين الذين تجاوزوا 18 عاماً ويقيمون في 22 منطقة بطهران».

وقال نادري: «حاولنا ألا يكون هناك أي تحيز، وهذا هو أول استطلاع للانتخابات تُنشر نتائجه».

وفي وقت سابق، كانت بعض مؤسسات استطلاع الرأي قد نشرت نتائج مماثلة عن تراجع رغبة الجماهير في التصويت وعدم رضاهم عن نظام الجمهورية الإيرانية، حيث أفاد استطلاع سابق أجرته مؤسسة «جمان» (مجموعة دراسات الفكر الإيرانية) أن81% من السكان لن يشاركوا في الانتخابات البرلمانية.

وألقى 70% ممن شملهم الاستطلاع باللوم على «السياسات الحالية للجمهورية الإيرانية» فيما آلت إليه الأوضاع الحالية للبلاد. وقال 76% من المشاركين في الاستطلاع إنهم سيقولون «لا» لنظام الملالي في استفتاء حرّ، كما وافق 56% من المستطلعين على «احتجاجات الشوارع».

وجاءت هذه النتائج في وقت قال فيه المرشد الإيراني علي خامنئي:«قد لا يحبني أحد، لكن إذا كان يحب إيران، فعليه التصويت» .

#بلا_حدود