الثلاثاء - 14 يوليو 2020
الثلاثاء - 14 يوليو 2020
زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون. أ ب
زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون. أ ب

«كيم جونج» يتعهد بزيادة تعزيز الردع الحربي النووي لكوريا الشمالية

قالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية، اليوم الأحد، إن الزعيم الكوري الشمالي «كيم جونج أون» استضاف اجتماعاً عسكرياً لبحث سياسات جديدة لتعزيز القدرات النووية للبلاد وسط توقف محادثات نزع السلاح النووي مع الولايات المتحدة.

ويمثل اجتماع اللجنة العسكرية المركزية بحزب العمال الحاكم أول ظهور علني لكيم منذ 3 أسابيع. وقام بعدد بسيط غير معتاد من الجولات خلال الشهرين الماضيين وسط مخاوف من فيروس كورونا.

وفرضت كوريا الشمالية تدابير صارمة لمكافحة كورونا على الرغم من إعلانها عدم وجود حالات إصابة مؤكدة. ويأتي ذلك بعد تكهنات مكثفة بشأن صحة كيم الشهر الماضي بعد تخلفه عن حضور الاحتفال بذكرى سنوية رئيسية.

ولم تحقق مفاوضات قادتها الولايات المتحدة بهدف إنهاء برامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية، تقدماً يذكر منذ أواخر العام الماضي، ولا سيَّما بعد بدء معركة عالمية ضد فيروس كورونا.

وقالت الوكالة الكورية إن الاجتماع بحث اتخاذ إجراءات لتعزيز القوات المسلحة «واحتواء التهديدات العسكرية الكبيرة أو الصغيرة من جانب القوى المعادية بشكل موثوق منه».

وأضافت «طُرحت خلال الاجتماع سياسات جديدة لتعزيز زيادة الردع الحربي النووي للبلاد ووضع القوات المسلحة الاستراتيجية في حالة تأهب قصوى».

«اتخذت في الاجتماع إجراءات حاسمة لزيادة قوة نيران المدفعية بشكل كبير».

#بلا_حدود