الثلاثاء - 07 يوليو 2020
الثلاثاء - 07 يوليو 2020
ميشيل باتشيليت
ميشيل باتشيليت

القتل الطبقي في نيبال يصدم مفوضة الأمم المتحدة

طالبت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، ميشيل باتشيليت، اليوم الجمعة في جنيف نيبال بضرورة بذل المزيد من الجهد للقضاء على التمييز والعنف على أساس الطبقة الاجتماعية، وذلك في رد فعل على عمليات القتل الأخيرة لخمسة رجال وفتاة واحدة.

وأعربت المفوضة الأممية عن صدمتها إزاء الهجوم على شاب وأصدقائه من طبقة الداليت الدنيا وملاحقتهم حتى أحد الأنهار الأسبوع الماضي، عندما حاولوا مرافقة صديقة الرجال، وهي من طبقة أعلى خلال زفافهما.

وفي حادثة منفصلة الأسبوع الماضي، تعرضت فتاة من الداليت (12 عاماً) للشنق على شجرة، بعدما تردد أنها تزوجت وتعرضت للاغتصاب من شخص من طبقة أعلى.

شكلت وزارة الداخلية في نيبال لجنة تقصي عالية المستوى، بعدما أثارت عمليات القتل غضباً.

وقالت باتشيليت في بيان من جنيف: «لا يزال التمييز على أساس الطبقة الاجتماعية واسع النطاق ليس فقط في نيبال ولكن في دول أخرى».

وأضافت: «نيبال قطعت خطوات كبيرة للتصدي لهذه الكارثة، ولكن لا يزال يمكن ويجب القيام بالمزيد للقضاء على هذه الآفة من المجتمع».

#بلا_حدود