الاحد - 12 يوليو 2020
الاحد - 12 يوليو 2020
الهند تخفف العزل وتحسّن في حركة السكك الحديد. (أ ف ب)
الهند تخفف العزل وتحسّن في حركة السكك الحديد. (أ ف ب)

الهند تخفف العزل وتحسّن في حركة السكك الحديد

تشكلت طوابير طويلة، اليوم الاثنين، أمام بعض محطات القطارات في الهند حيث سمح تخفيف العزل بتنشيط حركة السكك الحديدية وإحياء أمل كثيرين بالعودة إلى ديارهم.

وتسعى حكومة رئيس الوزراء ناريندرا مودي إلى إعادة الحياة الطبيعية وإنعاش اقتصاد الهند الذي تأثر نتيجة إغلاق صارم دام لأكثر من شهرين وبدأ نهاية مارس لمكافحة فيروس كورونا.

وبوشرت إجراءات التخفيف رغم أن وباء كورونا «كوفيد-19» لا يزال متفشياً بقوة خصوصاً في المدن الكبرى.

ومع تطبيق التدابير الجديدة، باتت شبكة السكك الحديدية الهندية تشغل 200 قطار ركاب إضافياً مقابل 30 فقط قبل 3 أسابيع.

ومع 145 ألف مسافر مرتقبين في اليوم الأول من هذه المرحلة الجديدة، لا يشكل هذا الرقم سوى جزء صغير من عدد الركاب قبل أزمة كورونا. وشبكة السكك الحديدية الهندية تنقل عادة 20 مليون شخص يومياً وتوقفت كلياً مع فرض الإغلاق.

وفي حيدر أباد (ولاية تلنغانا جنوب الهند) تشكّل طابور ركاب على طول 500 متر تحت شمس حارقة للدخول إلى محطة سكندراباد، بحسب مصور «فرانس برس». وكانت عناصر الأمن تقيس حرارة الأفراد الذين يجب أن يحضروا إلى المحطة قبل 90 دقيقة على الأقل من موعد الرحلة.

وامام إحدى محطات العاصمة نيودلهي كان أشخاص ينتظرون في الخارج مستاءين لعدم تمكنهم من الحصول على تذكرة للقطارات الجديدة الموضوعة في الخدمة. وحاول ديباك وهو نادل في فندق خسر وظيفته بسبب الوباء، شراء بطاقة للعودة إلى ولاية ماديا براديش (وسط).

وقال الشاب (32 عاماً) لفرانس برس إن «من المهم بالنسبة لي أن أعود إلى دياري. لا أملك المال للبقاء هنا. العديد من الأشخاص عادوا إلى ديارهم سيراً. يمكنكم تصور المأساة».

وتسبب الإغلاق بحركة نزوح ضخمة من المدن الكبرى بعد أن فقد ملايين الهنود الذين أتوا من الأرياف وظائفهم ويسعون للعودة إلى ديارهم.

وقرر رجل رفض كشف اسمه شراء تذكرة سفر جوي لأنه لم يجد مقعداً في القطارات.

وقال «الحكومة تسبب الفوضى ولا شيء آخر» مشيراً إلى أن البطاقات بيعت خلال دقائق لدى فتح الحجوزات.

وقبل أسبوع استؤنفت جزئياً الرحلات الداخلية التي كانت معلقة، في الهند. أما الرحلات الدولية فمتوقفة وكذلك شبكات المترو.

وأحصت الهند إلى اليوم 5394 وفاة من 190535 إصابة مؤكدة بوباء كورونا.

#بلا_حدود