الأربعاء - 15 يوليو 2020
الأربعاء - 15 يوليو 2020
مومباي تستعد لإعصار نيسارجا وسط وباء كورونا. (أ ب)
مومباي تستعد لإعصار نيسارجا وسط وباء كورونا. (أ ب)

مومباي تستعد للإعصار نيسارجا وسط وباء كورونا

دفعت عاصفة استوائية على بحر العرب حيث تقترب من الساحل الغربي للهند بالقرب من مدينة مومباي، السلطات في المنطقة، اليوم الثلاثاء، إلى إصدار إنذارات شديدة وإجلاء آلاف الأشخاص.

وقالت إدارة الأرصاد الجوية الهندية إنه من المتوقع أن يصل الإعصار نيسارجا إلى اليابسة بالقرب من أليباج، على بعد 100 كيلومتر جنوب مومباي، بعد ظهر غد الأربعاء.

ومن المتوقع أن تجلب العاصفة أمطاراً غزيرة ورياحاً تصل سرعتها إلى 120 كيلومتراً/ساعة.

وتعاني مومباي، العاصمة المالية للهند، بالفعل من أكبر عدد من حالات الإصابة بفيروس كورونا في البلاد، 41 ألف إصابة.

وبدأ المسؤولون في إخلاء المناطق المعرضة للخطر والمنخفضة في ولاية ماهاراشترا، وعاصمتها مومباي. وذكرت وسائل الإعلام المحلية أنه من المرجح إجلاء ما يصل إلى 20 ألف شخص في ولاية جوجارات المجاورة.

وقال مسؤولو القوة الوطنية للاستجابة للكوارث إنه يجري اتخاذ إجراءات إضافية لمنع انقطاع التيار الكهربائي، حيث يخضع آلاف المرضى للعلاج في المستشفيات بأنحاء المنطقة.

ونيسارجا هو ثاني إعصار يضرب الهند خلال أقل من أسبوعين. وفي 21 مايو الماضي، ضرب إعصار أمفان الساحل الشرقي للبلاد، ودولة بنغلاديش المجاورة، ما أسفر عن مقتل أكثر من 100 شخص وحالة من الدمار.

#بلا_حدود