الأربعاء - 12 أغسطس 2020
الأربعاء - 12 أغسطس 2020
No Image

اليابان تكتشف عدة مشاكل في سياسة الجيش الأمريكي حيال كورونا

قال وزير الدفاع الياباني، الثلاثاء، إن المسؤولين اكتشفوا «عدداً من المشكلات» في تدابير الجيش الأمريكي للوقاية من فيروس كورونا بين قواته المتمركزة في اليابان بعد إصابة 95 جندياً من مشاة البحرية في عدة قواعد في جزيرة أوكيناوا جنوب اليابان.

وذكر مسؤولون في أوكيناوا يوم الأحد أن غالبية الإصابات المؤكدة التي ظهرت منذ أوائل يوليو كانت في محطة مشاة البحرية بفوتينما، والبعض الآخر كانوا في معسكر هانسن، ومعسكر كينسر، ومعسكر ماكوريوس.

وقال وزير الدفاع تارو كونو «اكتشفنا عدداً من المشاكل. نحن بحاجة إلى مراجعة الوضع بصورة أكثر دقة أكبر مع الجيش الأمريكي في اليابان».

وأوضح كونو أن المشكلات اكتشفت بعد أن طلب المسؤولون اليابانيون معلومات من الجيش الأمريكي، الذي رفض تقديم تفاصيل، لكنه قال إن المشاكل موجودة في القواعد الأمريكية في جميع أنحاء اليابان، وليس في أوكيناوا فقط.

وفي إشارة محتملة إلى إحدى المشكلات، قال كونو إن المسؤولين اليابانيين يقومون بتفتيش فندق يستخدمه الجيش الأمريكي لإقامة المجندين الجديد المنتقلين حديثاً لأوكيناوا من الولايات المتحدة أثناء خضوعهم لحجر صحي لمدة 14 يوماً.

وقد أثار مسؤولون وسكان أوكيناوا مخاوف بشأن تطبيق تدابير السلامة في الفندق.

انتقد حاكم ولاية أوكيناوا، ديني تاماكي، الجيش الأمريكي لافتقاره للشفافية بشأن فيروس كورونا، قائلاً إنه أثار قلقاً بين السكان.

طالب تاماكي في محادثات هاتفية يوم السبت مع اللفتنانت جنرال إتش ستايسي كلاردي، قائد قوة مشاة البحرية الثالثة، بمزيد من الشفافية، وتحسين تدابير الوقاية من الأمراض، ووقف إرسال جنود من الأراضي الأمريكية إلى أوكيناوا وإغلاق القواعد.

وقال مسؤولون إن الجيش الأمريكي أبلغ أوكيناوا إن جميع المصابين قد تم عزلهم وإن القواعد مغلقة فعلياً.

#بلا_حدود