الاثنين - 03 أغسطس 2020
الاثنين - 03 أغسطس 2020

محكمة تركية تقضي بحبس صحفي غيابياً بتهمة دعم «الإرهاب»

أصدر القضاء التركي، اليوم، حكماً بمعاقبة صحفي بالسجن، بتهم قال الادعاء إنها تتعلق بـ«الإرهاب».

وصرح محامي الصحفي الألماني التركي دينيز يوجيل، بأن المحكمة أصدرت حكماً غيابياً بمعاقبة موكله بالسجن عامين و9 أشهر لإدانته بنشر دعاية داعمة للإرهاب.

كانت المحكمة قد أرجأت في يونيو إصدار الحكم.

وقال فيصل أوك محامي يوجيل، في وقت سابق، إنه من المتوقع صدور الحكم، بعدما قام الدفاع بتقديم الدفوع الختامية.

كان الادعاء قد طالب بعقوبة تصل إلى 16 عاماً بحق يوجيل، لنشره دعاية لحزب العمال الكردستاني، الذي تعتبره أنقرة تنظيماً إرهابياً.

ومن بين الأدلة التي أرفقها الادعاء مقابلة أجراها يوجيل مع القيادي بالحزب جميل بايق، وتم نشرها في صحيفة «دي فيلت» الألمانية.

وأطلق سراح يوجيل في فبراير 2018، وعاد إلى ألمانيا. وأثرت القضية بشكل كبير على العلاقات الألمانية التركية.

وكانت المحكمة الدستورية التركية قد أصدرت في يونيو الماضي، قراراً بالإجماع بأن احتجاز يوجيل على ذمة المحاكمة لمدة عام كان غير قانوني.

وتصنف لجنة حماية الصحفيين، التي تتخذ من نيويورك مقراً لها، تركيا من بين أكثر سجاني الصحفيين على مستوى العالم.

وهناك ما يصل إلى 85 صحفياً وعاملاً آخرين في مجال الإعلام مسجونين حالياً بموجب قوانين مكافحة الإرهاب الفضفاضة في تركيا، وفقاً لنقابة الصحفيين الأتراك، بما في ذلك العديد من الأشخاص الذين تم اعتقالهم في حملة قمع عقب محاولة «انقلاب» عام 2016.

اقرأ أيضاً: مسبار الأمل.. من الألف إلى الياء

#بلا_حدود