الاحد - 27 سبتمبر 2020
الاحد - 27 سبتمبر 2020
أشخاص يسيرون بأحد شوارع طهران. (إي بي أيه)
أشخاص يسيرون بأحد شوارع طهران. (إي بي أيه)

إيران تغلق صحيفة شككت في الإحصاءات الرسمية للإصابات بكورونا

أغلقت إيران صحيفة، اليوم الاثنين، بعد أن نشرت تصريحات لخبير قال إن الأرقام الرسمية لحالات الإصابة بفيروس كورونا والوفيات في البلاد لا تمثل سوى 5% من العدد الحقيقي، وهي مزاعم نفتها وزارة الصحة.

وقال رئيس تحرير صحيفة جيهان سانات محمد رضا سعدي، لوكالة الأنباء الرسمية الإيرانية (إرنا)، إن السلطات أغلقت صحيفته، التي صدرت عام 2004 وركزت بشكل أساسي على أخبار الأعمال.

وفي وقت سابق، أمس الأحد، نقلت الصحيفة اليومية عن عالم الأوبئة محمد رضا محبوبفر، الذي قالت الصحيفة إنه عمل في حملة الحكومة لمكافحة فيروس كورونا، قوله إن العدد الحقيقي للحالات والوفيات في إيران قد يكون 20 ضعف العدد الذي أبلغت عنه وزارة الصحة.

وقال أيضاً إنه تم اكتشاف الفيروس في إيران قبل شهر من 19 فبراير، عندما أعلنت السلطات أول حالة مؤكدة. وقال إنهم أوقفوا الإعلان إلى ما بعد إحياء ذكرى الثورة الإيرانية عام 1979 والانتخابات البرلمانية في وقت سابق من ذلك الشهر.

وأضاف «لجأت الإدارة إلى السرية لأسباب سياسية وأمنية.. ولم تقدم إلا إحصاءات مهندَسة (جرى التدخل فيها) للجمهور».

كما انتقد جهود الاختبار وحذر من تجدد تفشي المرض الشهر المقبل حيث تجري الجامعات امتحانات الالتحاق ويحتفل الناس بأعياد الشيعة الرئيسية.

ورفضت المتحدثة باسم وزارة الصحة سيما السادات لاري المزاعم وقالت إن محبوبفر ليس له دور في حملة الحكومة لمكافحة فيروس كورونا. ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عنها قولها إن الوزارة قدمت الأرقام بطريقة «شفافة».

وقالت: «وزارة الصحة ليست هيئة سياسية وصحة الناس هي أولويتها الرئيسية».

وأبلغت الوزارة عن إجمالي ما يقارب 330 ألف حالة و18 ألفاً و616 حالة وفاة، بما في ذلك 189 حالة وفاة في الـ24 ساعة الماضية.

وتعرضت السلطات في إيران لانتقادات شديدة منذ بداية الوباء بسبب إحجامها عن فرض نوع من القيود الشاملة التي شوهدت في أماكن أخرى في المنطقة. وإيران هي موطن لأخطر تفشٍ في الشرق الأوسط.

#بلا_حدود