الثلاثاء - 13 أبريل 2021
الثلاثاء - 13 أبريل 2021
سبق للقوات البحرية التابعة لإيران أن اعترضت سفناً كانت تعبر في الخليج. (أ ب)

سبق للقوات البحرية التابعة لإيران أن اعترضت سفناً كانت تعبر في الخليج. (أ ب)

إيران تحتجز ناقلة نفط كورية جنوبية.. وسيؤول ترد

أكدت وزارة الخارجية في كوريا الجنوبية، اليوم الاثنين، أن السلطات الإيرانية احتجزت ناقلة نفط ومواد كيماوية كورية جنوبية في مياه قبالة عُمان وطالبت بالإفراج الفوري عنها.

وقالت الوزارة في بيان إن القوات الكورية الجنوبية المتمركزة في مضيق هرمز أُرسلت إلى المنطقة.

بدورها، أعلنت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية أن سيؤول ردت على الحادث بإرسال وحدة لمكافحة القرصنة إلى الخليج بعد احتجاز الحرس الثوري الإيراني ناقلة نفط ترفع علم كوريا الجنوبية.

وأوضحت الوزارة في بيان: «أرسلت وزارة الدفاع على الفور وحدة شيونغهاي إلى المياه القريبة من مضيق هرمز بعد قليل من تلقي تقرير حول احتجاز إيران سفينتنا التجارية».

وكان الحرس الثوري قد أعلن احتجاز ناقلة نفط ترفع علم كوريا الجنوبية، مشيراً إلى أن ذلك تم على خلفية مخالفتها «القوانين البيئية البحرية».

وأفاد الحرس في بيان نشره موقعه الإلكتروني «سباه نيوز»، بإقدام قوته البحرية «صباح اليوم» على «توقيف سفينة مملوكة من كوريا الجنوبية».

ونشر الموقع صورة ملتقطة من الجو لتوقيف السفينة في عرض البحر، أظهرت الناقلة وإلى جانبها 4 قطع بحرية بينها 3 زوارق سريعة.

ولم يحدد الحرس مكان توقيف الناقلة التي تحمل اسم «هانكوك تشيمي»، مشيراً إلى أنه كان على متنها 7200 طن من «المواد الكيميائية النفطية».

وتم توقيف طاقم السفينة المؤلف من كوريين وإندونيسيين وفيتناميين وآخرين من ميانمار، وفق البيان الذي لم يحدد عددهم أو تفاصيل بشأنهم.

وأوضح الحرس الثوري أن توقيف السفينة جاء بناء على طلب من المنظمة البحرية لمحافظة هرمزكان الواقعة في جنوب إيران والمطلة على مضيق هرمز، وبناء على إشارة من المدعي العام في المحافظة.

وسبق للقوات البحرية التابعة لإيران أن اعترضت أو أوقفت سفناً كانت تعبر في الخليج.

وكان من أبرز هذه الأحداث احتجاز الناقلة «ستينا امبيرو» التي ترفع علم المملكة المتحدة في يوليو 2019. وأوقفت السفينة لاتهامها بصدم مركب صيد، وتم تركها بعد نحو شهرين.

#بلا_حدود