الجمعة - 25 يونيو 2021
الجمعة - 25 يونيو 2021
No Image Info

أستراليا ترغب في ممارسة ضغط جماعي على أوروبا بسبب إمدادات اللقاحات

ذكرت هيئة الإذاعة الأسترالية، اليوم الثلاثاء، أن أستراليا ترغب في الدخول في شراكة مع دول أخرى للضغط على الاتحاد الأوروبي بشأن خطط تسليم جرعات لقاحات فيروس كورونا.

وكان الاتحاد الأوروبي قد عرقل وصول 250 ألف جرعة من لقاح «أسترازينيكا» إلى أستراليا عبر إيطاليا. وكان هذا أول استخدام لإجراءات جديدة تتعلق بحظر التصدير من قبل التكتل.

ووصف وزير التجارة دان تيهان القرار لهيئة الإذاعة الأسترالية بأنه سياسة «حمائية للقاح» وأعرب عن قلقه من أن الاتحاد الأوروبي قد يوقف عمليات التسليم في المستقبل.

وأوضح أنه يخطط للعمل مع كندا واليابان والنرويج ونيوزيلندا لدفع الاتحاد الأوروبي لتغيير نهجه.

وقال: «كلما تمكنّا من ممارسة ضغوط جماعية عليهم، زاد إدراكهم بأن ما يفعلونه خطأ».

وذكرت وسائل إعلام محلية أن تيهان ناقش بالفعل مخاوفه مع الاتحاد الأوروبي والمديرة العامة لمنظمة التجارة العالمية نجوزي أوكونجو إيويالا.

وكان الاتحاد الأوروبي قد أنشأ سجلاً لتصدير اللقاحات في يناير وسط خلاف مع «أسترازينيكا»، يسمح له بمنع الصادرات من مغادرة الاتحاد الأوروبي إذا كان يعتقد أن الشركة لا تفي باتفاقياتها التعاقدية مع التكتل.

وطلب رئيس الوزراء سكوت موريسون، الأسبوع الماضي، من الاتحاد الأوروبي إعادة النظر في ذلك.

وتعاقدت أستراليا على 53.8 مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا، وسيتم إنتاج 50 مليون منها محلياً على دفعات شهرية.

#بلا_حدود