الاثنين - 29 نوفمبر 2021
الاثنين - 29 نوفمبر 2021
أقارب الضحايا بدؤوا بالفعل في القيام بمراسمهم الخاصة. (إيه بي أيه)

أقارب الضحايا بدؤوا بالفعل في القيام بمراسمهم الخاصة. (إيه بي أيه)

اليابان تحيي الذكرى العاشرة لضحايا «الزلزال المدمر»

تحيي اليابان اليوم الخميس ذكرى مواطنيها الذين لقوا حتفهم منذ 10 أعوام إثر زلزال وموجات مد عاتية «تسونامي» ضربت شمال شرق البلاد عام 2011، ما أدى لوقوع كارثة نووية.

ومن المقرر إجراء مراسم لإحياء ذكرى الضحايا في وقت لاحق من اليوم، ولكن أقارب الضحايا بدؤوا بالفعل في القيام بمراسمهم الخاصة.

وكان زلزال بقوة 9 درجات على مقياس ريختر قد ضرب اليابان في 11 مارس 2011، وأعقبه تسونامي بلغ ارتفاعه 10 أمتار، ما أسفر عن مقتل 15 ألفاً و900 شخص. ولم يتم العثور على 2525 شخصاً.

ونقلت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية عن سيدة القول «لقد فقدنا أصدقاءنا بسبب هذه الكارثة، وأيضاً ما زال هناك أشخاص مفقودون، أعتقد أننا يجب ألا ننساهم أبداً».

وروى شخص من مدينة ميناميسوما بمقاطعة فوكوشيما كيف فقد جديه، عندما بدأت الأمواج في الاندفاع، بحيث لم يتمكن من الوصول إلى منزلهما.

وبعد ذلك، وقع انصهار ثلاثي بمحطة الطاقة النووية، ما أسفر عن إطلاق إشعاع نووي جعل من المستحيل البحث عنهما.