الاحد - 28 نوفمبر 2021
الاحد - 28 نوفمبر 2021
بدأت كمبوديا حملة تطعيم في فبراير. (إيه بي أيه)

بدأت كمبوديا حملة تطعيم في فبراير. (إيه بي أيه)

بعد عام من الوباء.. دولة تعلن أول حالة وفاة بكورونا

أعلنت كمبوديا اليوم الخميس أول حالة وفاة نتيجة فيروس كورونا المستجد منذ بدء تفشي الوباء قبل أكثر من عام، وذلك في الوقت الذي تكافح فيه هذه الدولة موجة جديدة طالت مئات المواطنين.

وتأكدت إصابة رجل يبلغ من العمر 50 عاماً الشهر الماضي أثناء عمله كسائق لشركة صينية في مدينة سيهانوكفيل الساحلية وتوفي في مستشفى الصداقة الخميرية- السوفييتية صباح الخميس، حسبما قالت وزارة الصحة في بيان.

وسجلت كمبوديا 1163 حالة إصابة فقط بفيروس كورونا منذ بدء الوباء.

وأكدت وزارة الصحة وجود موجة جديدة من الإصابات، مشيرة إلى أن مصدرها يعود إلى مقيم أجنبي كسر الحجر الصحي في أحد الفنادق وذهب إلى ملهى ليلي في أوائل فبراير.

وتسببت هذه الحادثة في عدد كبير من الإصابات، ما دفع الحكومة في 20 فبراير إلى إعلان إغلاق لمدة أسبوعين لجميع المدارس العامة ودور السينما والحانات ومناطق الترفيه في بنوم بنه.

ومددت الحكومة منذ ذلك الحين الإغلاق لأكثر من أسبوعين للمدارس وصالات الألعاب الرياضية وقاعات الحفلات الموسيقية والمتاحف وأماكن الترفيه الأخرى في بنوم بنه، وفي مقاطعة كاندال القريبة ومقاطعة سيهانوكفيل الساحلية.

واليوم الخميس، قالت وزارة الصحة إنه تم الإبلاغ عن 39 حالة إصابة من انتقال محلي للفيروس.

ومع تزايد تفشي المرض، تم تحويل فندق فخم في العاصمة إلى مستشفى لعلاج مرضى كورونا يضم 500 غرفة، وتقوم السلطات بتطبيق قانون جديد يفرض عقوبات جنائية على انتهاك القواعد الصحية.

وبدأت البلاد حملة تطعيم في فبراير بنحو 600 ألف جرعة من لقاح سينوفارم الصيني، كما تلقت 324 ألف جرعة من لقاح أسترازينيكا هذا الشهر تم التبرع بها وإنتاجها في الهند.