الخميس - 22 أبريل 2021
الخميس - 22 أبريل 2021
توجه الكثيرون إلى المتنزهات ومحطات الحافلات لوضع الزهور تخليداً لذكرى الضحايا.

توجه الكثيرون إلى المتنزهات ومحطات الحافلات لوضع الزهور تخليداً لذكرى الضحايا.

«إضراب الزهور».. معارضو انقلاب ميانمار ينفذون احتجاجاً من نوع جديد

وضع المئات في ميانمار الزهور في الأماكن العامة، الجمعة، لإحياء ذكرى ضحايا أعمال العنف التي قام بها الجيش عقب الانقلاب العسكري مطلع فبراير الماضي.

وأطلق المنظمون اسم «إضراب الزهور» على هذه المبادرة، وقالوا إنه يتعين وضع الزهور في الأماكن العامة مثل المتنزهات ومحطات الحافلات لإحياء ذكرى «الأبطال الذين لن يستطيعوا العودة إلى ديارهم».

وتوجه الكثيرون في يانجون إلى المتنزهات ومحطات الحافلات لوضع الزهور تخليداً لذكرى الضحايا.

ووضعت لافتة كبيرة من الزهور في يانجون تحمل عبارة «ميانمار تنزف».

وكتب أحد المحتجين على موقع للتواصل الاجتماعي: «سقطوا، ولكنهم في الذاكرة» ونشر صوراً للزهور التي تم وضعها في محطات للحافلات.

وقال أحد المحتجين، ويدعى كياو زين، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): «يتم وضع الزهور تخليداً لذكرى الأرواح التي سقطت في مختلف أنحاء البلاد»، مضيفاً أنه جاري تنظيم مزيد من الاحتجاجات ضد المجلس العسكري الحاكم.

وبعد الفوز الكبير الذي حققه حزب الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية بزعامة أونج سان سو تشي في الانتخابات التي أجريت في نوفمبر الماضي، قام الجيش بانقلاب بدعوى أن الانتخابات كانت مزورة. وتم اعتقال أونج سان سو تشي، ولا تزال محتجزة منذ ذلك الوقت.

وقام الجيش بحملة تتسم بالعنف لكبح جماح الاحتجاجات التي أعقبت الانقلاب العسكري.

#بلا_حدود