الاثنين - 10 مايو 2021
الاثنين - 10 مايو 2021
زعيم تنظيم القاعدة السابق. (أ ب)

زعيم تنظيم القاعدة السابق. (أ ب)

مخاوف أمنية في أفغانستان رغم مرور 10 أعوام على مقتل بن لادن

في الوقت الذي يحيي فيه الرئيس الأمريكي جو بايدن ذكرى مرور عقد على مقتل زعيم تنظيم القاعدة السابق أسامة بن لادن، يشعر مسؤولون ومحللون أمنيون أفغان بالقلق من احتمال عودة الإرهاب إلى الظهور كتهديد في أفغانستان.

وقال بايدن، أمس الأحد، وهو يحيي الذكرى السنوية للأحداث: «لقد تتبعنا بن لادن حتى أبواب الجحيم - لقد وصلنا إليه».

وقبل 10 سنوات قتلت القوات الخاصة الأمريكية بن لادن، العقل المدبر لهجمات 11 سبتمبر 2001 على الولايات المتحدة.

وقال بايدن: «الآن، ونتيجة لهذه الجهود، وبينما نضع حداً لأطول حرب لأمريكا ونسحب آخر قواتنا من أفغانستان، فإن تنظيم القاعدة متدهور إلى حد كبير هناك».

وسينسحب حوالي 10 آلاف جندي من حلف شمال الأطلسي (ناتو) ممن يشاركون في مهمة تدريبية، حالياً من أفغانستان بحلول 11 سبتمبر على أبعد تقدير.

لكن العنف مستمر. واجتاحت طالبان نقطة تفتيش في مقاطعة غازني بجنوب شرقي البلاد ليل الجمعة. وحتى أمس لم يتضح بعد ما حدث لنحو 30 جندياً هناك.

كما أعرب المدنيون الأفغان عن مخاوفهم إزاء الانسحاب. وفي الوقت الذي يسعى فيه الأفغان الأكثر ثراء وتحرراً إلى مغادرة البلاد، قال سماسرة العقارات في كابول إن لديهم العديد من العقارات المعروضة للبيع، لكن لم يرغب أحد في شرائها.

كما حاول آخرون بيع سياراتهم وغيرها من السلع للحصول على النقد المتاح تحسباً للأمر. غير أن هناك عدداً قليلاً ممن يثقون في مفاوضات السلام الجارية بين طالبان والحكومة.

#بلا_حدود