الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021
(أ ف ب)

(أ ف ب)

دراسة: سلالات كورونا في اليابان حالياً أعراضها أكثر حدة من السابقة

خلصت دراسة يابانية إلى أن سلالات فيروس كورونا المستجد الأسرع انتشاراً والمسؤولة عن معظم حالات الإصابة في البلاد حالياً تسبب أعراضاً أكثر شدة بواقع 1.4 مرة مقارنة بالسلالات السابقة.

وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية أن الباحثين بالمعهد الوطني للأمراض المعدية قاموا بتحليل بيانات المرضى الذين أصيبوا بسلالات فيروس كورونا تحمل تحور «إن 501 واي».

وقام الباحثون بدراسة بيانات أكثر من 207 آلاف شخص ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا في اليابان خلال 3 أشهر حتى السادس من مايو الجاري. وثبت إصابة أكثر من 15 ألف شخص بسلالات تحمل تحور «إن 501 واي».

ومن بين المصابين بالسلالات، 475 شخصاً كانوا يعانون من أعراض شديدة، شملت التهاباً رئوياً حاداً أو فشلاً لأجهزة الجسم، وذلك عند ثبوت إصابتهم بالفيروس.

وأشارت البيانات إلى أن خطورة الإصابة بأعراض شديدة أعلى بنسبة 40% لدى الأشخاص المصابين بهذه السلالات مقارنة بالسلالات السابقة. كما أن نسبة الإصابة ترتفع بين من تراوح أعمارهم بين 40 و64 عاماً لتصل إلى 66%.

وقال الباحثون بالمعهد إن البيانات أشارت إلى أنه من المرجح أن تكون السلالات ذات التحور «إن 501 واي» وراء 90% من الحالات الجديدة التي تم تسجيلها في البلاد.

#بلا_حدود