السبت - 19 يونيو 2021
السبت - 19 يونيو 2021
معارضون للانقلاب العسكري في شوارع ميانمار. (إي بي أيه)

معارضون للانقلاب العسكري في شوارع ميانمار. (إي بي أيه)

إندونيسيا تحث «آسيان» على تعيين مبعوث خاص لميانمار سريعاً

حثت إندونيسيا، اليوم الأربعاء، رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) على تعيين مبعوث خاص لميانمار، وذلك بعد أكثر من شهر من دعوة قمة إقليمية لإنهاء العنف هناك.

وخلال القمة التي عقدت في جاكرتا في 24 أبريل الماضي، توصل قادة آسيان لإجماع بشأن «5 نقاط» في محاولة لحل الأزمة السياسة الناجمة عن الانقلاب العسكري الذي شهدته ميانمار في الأول من فبراير الماضي.

شملت هذه النقاط إنهاء العنف، وإجراء حوار بين الأطراف، وتوسط مبعوث تابع للآسيان، وتوفير المساعدات الإنسانية في ظل تنسيق من جانب الرابطة. لكن بعد مرور أكثر من شهر، لم يتم تعيين مبعوث حتى الآن.

وقال وزير الخارجية الإندونيسي ريتنو مارسودي، في مؤتمر صحفي: «يجب تعيين مبعوث خاص فوراً، وبدء التواصل بين الأطراف، بما في ذلك خلال زيارة الأمين العام للآسيان».

يذكر أن أكثر من 700 مدني قتلوا على يد الجنود في ميانمار خلال المظاهرات المناهضة للانقلاب شبه اليومية، منذ أن أطاح الانقلاب بالحكومة المدنية التي كانت تقودها أون سان سو تشي، وفقاً لما ذكرته جماعات حقوقية.

وكان قادة إندونيسيا وماليزيا قد دعوا لعقد قمة طارئة في مارس الماضي، عقب أن أخفق المجلس العسكري في الانصياع للمطالبات بإنهاء العنف، والإفراج عن المحتجزين السياسيين، ومن بينهم سو تشي.

#بلا_حدود