الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
طيارٌ أفغاني يستعد لقيادة طائرته العسكرية. (رويترز)

طيارٌ أفغاني يستعد لقيادة طائرته العسكرية. (رويترز)

حملة تصفية لمن تلقوا تدريباً أمريكياً: طالبان تستهدف طياراً حربياً في كابول

قال مسؤولون أفغان إن طياراً في سلاح الجو الأفغاني قُتل، أمس السبت، في أحد أحياء العاصمة كابول، في تفجير أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عنه.

وقال المسؤولون إن القنبلة التي أودت بحياة الطيار حميد الله عظيمي تم تثبيتها في سيارة انفجرت وهو يستقلها. وأضافوا أن خمسة مدنيين أصيبوا في الانفجار.

وقال قائد سلاح الجو الأفغاني عبدالفتاح اسحقزاي لـ«رويترز» إن عظيمي كان مدرباً على قيادة طائرات الهليكوبتر الأمريكية «يو.إتش60 بلاك هوك»، وكان يعمل في سلاح الجو الأفغاني منذ ما يقرب من أربع سنوات.

وأضاف اسحقزاي أن عظيمي انتقل إلى كابول مع أسرته قبل عام تفادياً لتهديدات أمنية.

على الجانب الآخر، قال المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد، في بيان، إن طالبان نفذت الهجوم.

كانت رويترز أول من أشار إلى حملة لطالبان لاغتيال الطيارين خارج القواعد الجوية.

ويقول مسؤولون أفغان إن الحملة أودت بحياة سبعة طيارين على الأقل، قبل انفجار أمس.

وأكدت طالبان حملة «استهداف وتصفية» الطيارين الحربيين الذين تلقوا تدريباً أمريكياً.

ويعتقد مسؤولون أمريكيون وأفغان أن استهداف الطيارين من جانب طالبان عمل مدبر يستهدف القضاء على الطيارين الحربيين الأفغان الذين دربتهم الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي (ناتو).

#بلا_حدود