الاحد - 19 سبتمبر 2021
الاحد - 19 سبتمبر 2021

الساحل الشرقي لأستراليا ما زال يصارع تفشي سلالة «دلتا»

سجلت ولايات نيو ساوث ويلز وفيكتوريا وكوينزلاند، أكثر ولايات أستراليا سكاناً، اليوم الأحد، 282 إصابة محلية جديدة بفيروس كورونا المستجد، مع مكافحة السلطات لوقف تفشي السلالة «دلتا».

وسجلت نيو ساوث ويلز 262 إصابة جديدة بتراجع عن المستوى المرتفع الذي بلغ 319 الذي تم تسجيله أمس السبت.

وقالت رئيسة وزراء نيو ساوث ويلز جلاديس بريجيكليان: «أحث الجميع على الالتزام بالقواعد والنصائح الصحية وعدم مغادرة المنزل إلا في حالة الضرورة».

وتوفيت امرأة في الثمانينات من عمرها خلال الليل ليرتفع العدد الإجمالي للوفيات في التفشي الحالي إلى 28.

وسجلت ولاية فيكتوريا المجاورة 11 إصابة محلية جديدة بفيروس كورونا، في الوقت الذي ما زالت فيه الولاية خاضعة لعزل عام لمدة سبعة أيام تم فرضه الأسبوع الماضي.

وسجلت كوينزلاند تسع إصابات محلية جديدة، مع خروج مناطق من الولاية من العزل العام اليوم، لكن تم فرض عزل عام جديد لمدة ثلاثة أيام على مدينة كيرنز، بعد تقرير عن إصابة مجهولة المصدر.

ومع تفشي سلالة دلتا شديدة العدوى في الساحل الشرقي لأستراليا، طبقت الولايات الثلاث عزلاً عاماً اقترحته الحكومة الاتحادية الأسبوع الماضي حتى يتم تطعيم ما لا يقل عن 70% من السكان.

#بلا_حدود