الاحد - 26 سبتمبر 2021
الاحد - 26 سبتمبر 2021
دمار ناجم عن غارة جوية في هلمند. (أ ب)

دمار ناجم عن غارة جوية في هلمند. (أ ب)

أمريكا تشن غارات جوية في أفغانستان دفاعاً عن حلفائها

قصفت طائرات عسكرية أمريكية أهدافاً برية في أفغانستان؛ في مسعى لحماية الحلفاء، طبقاً للقيادة المركزية الأمريكية، فيما تحرز حركة طالبان تقدماً سريعاً، بعد الفراغ الذي خلفه انسحاب القوات الأمريكية وقوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) من أفغانستان.

وذكرت نيكول فيرارا، الميجور بسلاح الجو الأمريكي، والمتحدثة باسم القيادة المركزية الأمريكية، أن «القوات الأمريكية نفذت العديد من الغارات الجوية، دفاعاً عن شركائنا الأفغان في الأيام الأخيرة»، حسب وكالة «بلومبيرغ» للأنباء اليوم الأحد.

ورفضت فيرارا الكشف عن تفاصيل محددة حول الطائرات المشاركة في الغارات.

وذكرت صحيفة «ديلي ميل» أمس السبت، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن أمر أن تستهدف قاذفات القنابل طراز «بي52-» وطائرات حربية طراز «إيه سي130- سبكتر» المقاتلين الأعداء، الذين يتقدمون باتجاه قندهار ومدن أخرى.

وقال المتحدث باسم طالبان، قاري يوسف أحمدي، في بيان بالبريد الإلكتروني، اليوم الأحد، إن طالبان ستنتقم من الغارات الجوية الأمريكية «بكل ما أوتيت من قوة»، مضيفاً أن أمريكا استهدفت بنية تحتية مدنية مثل المستشفيات والمدارس بإقليم هلمند جنوب البلاد.

#بلا_حدود