الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
مقاتلو طالبان. (أ ب)

مقاتلو طالبان. (أ ب)

طالبان تداهم مخبأ لتنظيم «داعش» بعد تفجير دامٍ في كابول

قالت حركة طالبان، اليوم الاثنين، إن قواتها داهمت مخبأ تابعاً لتنظيم داعش في العاصمة، وقتلت عدداً من المسلحين، بعد ساعات من تفجير دامٍ خارج مسجد في كابول.

أسفر تفجير، أمس الأحد، خارج مسجد «عيد كاه» عن مقتل 5 مدنيين، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم، لكن سرعان ما حامت الشكوك حول تنظيم داعش الذي كثف هجماته ضد طالبان، منذ سيطرتها على كابول في منتصف أغسطس الماضي.

كان مسؤولون من طالبان موجودين في المسجد لحضور مجلس عزاء والدة المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد.

وقال مجاهد، في بيان، إن قوات طالبان داهمت مركز عمليات تابعاً لتنظيم داعش في مديرية خير خان شمالي كابول.

ولم يعلن مجاهد عن عدد القتلى في صفوف داعش أو ما إذا كان أي من عناصر طالبان أصيب في العملية.

ويعد تفجير الأحد هو الأكثر دموية، منذ سيطرة طالبان على أفغانستان، مع الانسحاب الفوضوي للقوات الأمريكية في 31 أغسطس.

وعاود تنظيم داعش الظهور في أفغانستان عام 2020، بعد أن أضعفته حملة قصف أمريكية مكثفة في الجزء الشرقي من البلاد عام 2019.

ويسلط تفجير أمس الضوء على التحديات المتزايدة التي تواجه طالبان.

شنت الحركة هجمات متكررة خلال تمردها المستمر منذ 20 عاماً، لكنها تواجه الآن محاولة احتواء المسلحين المتنافسين الذين يستخدمون الأساليب نفسها.

يأتي ذلك، وسط انهيار اقتصادي، وغياب المساعدات الخارجية الهائلة التي كانت تمنح لحكومة كابول المدعومة من الولايات المتحدة.

#بلا_حدود