الخميس - 27 يناير 2022
الخميس - 27 يناير 2022
No Image Info

بروفايل | «خورغوس» الكازاخستانية.. بوابة الصين نحو الحزام والطريق

بوابة «خورغوس» واحدة من أكبر المشاريع طموحاً في مبادرة الحزام والطريق، تربط دول شرق آسيا وجنوبها مع منطقة القوقاز وأوروبا، عبر مجموعة من الرافعات والسكك الحديدية والمباني التي تشكل العمود الفقري لبوابة خورغوس، وأصبحت تمثل حدود الدفع العالمي لبكين، على امتداد الحدود الكازاخستانية - الصينية.

رحلة الـ5000 ميل

إلي جانب شحن البضائع الصينية عبر الإقليم الجاف على القطارات الكازاخستانية في رحلة تزيد على 5000 ميل إلى أوروبا، يضيف المشروع ميزة إضافية لجذب المستثمرين عبر إقامة منطقة اقتصادية لبناء مصانع ومستودعات، هذا إلي جانب المنطقة الحدودية للتجارة الحرة، التي تهدف إلي زيادة التجارة مع الجانب الصيني.

على الجانب الكازاخستاني من حدود مشروع خورغوس الذي يعيد للعالم جزءاً من تاريخ طريق الحرير التاريخي، شيدت مدينة أطلق عليها «نوركنت» تعمل كازاخستان على تنميتها خلال العقود المقبلة، بغرض ضمان استمرار عمل البوابة بين البلدين من خلال قاطنيها، في المقابل تعمل الصين على تنمية قرى الحدود المجاورة للدولة الآسيوية، إلا أن تشابك الحدود مع إقليم شينجيانغ الصيني، الذي يشترك مع كازاخستان في حدود يبلغ طولها 1100 ميل، مع ما يشهده من انتقادات عالمية ومنع الاستيراد حتى توقف ما أسموه بـ«إكراه العمالة» قد يكون له تأثير ولو بسيط على المشروع، غير أن انتقاد الصين داخل كازاخستان أمر مستبعد.

مشاريع جيوسياسية للدولة الحبيسة

في وقت تحاول كازاخستان تعظيم الاستفادة من موقعها الجغرافي للاستفادة من النفوذ الصيني في السياسة الخارجية، أصبح خورغوس أحد أهم المشاريع الجيوسياسية للدولة الحبيسة، إلا أن الرياح قد تأتي بما لا تشتهي السفن، إذ ظهرت استفهامات عدة حول جدوى النقل عبر السكك الحديدية، وخاصة أنه يمثل نسبة ضئيلة من التجارة العالمية مقارنة بالطرق البحرية والجوية الأرخص والأسرع التي تنقل عبرها الجزء الأكبر من البضائع الصينية نحو أوروبا.

بوابة خورغوس واجهت أيضاً اتهامات بالاحتيال ووصول شحنات فارغة في بعض الأحيان من الصين إلى الجانب الأوروبي طمعاً في تلقي الإعانات الصينية المقدمة لتشجيع استخدام روابط السكك الحديدية، الأمر الذي اعترفت به الشركة المشغلة لخط السكك الحديدية الحكومي داخل الصين، إلا أنها ذكرت أنه تم القضاء على تلك المشكلة دون ذكر كيفية القضاء عليها.

طريق مفروش بالوظائف

تسعى الصين إلي استكمال طريق الحزام والطريق لتظهر قوتها، لا سيما بعد احتجاجات هونغ كونغ و استمرار التصاعد في الحرب الأمريكية التجارية مع الصين، وخاصة أن الطريق مفروش بالوظائف للدول التي يمتد بها، ما يُكسب الصين ثقة السكان المحليين والحكومات من خلال توجيه الاستثمار والنمو الاقتصادي نحوهم، لا سيما مع سد الفجوة للبنية التحتية العالمية لتلك البلدان ما يضيف إليها ميزات اقتصادية جاذبة.

المسؤولون في كازاخستان عادة ما يظهرون حماسهم لمشروع خورغوس، ونسب النمو المرتفعة المحققة من خلاله، مع ضرورة تطوير المنطقة، بما يضمن نمواً إضافياً، حيث قدرت دراسة أجريت عام 2017 بتكليف من الاتحاد الدولي للسكك الحديدية، أن حجم التجارة بين الصين وأوروبا عبر السكك الحديدية سيزداد بشكل كبير خلال العقد المقبل، وأصبحت كازاخستان مفترق طرق رئيسياً. بالمثل، أعلن مسؤولون صينيون عن استثمارات جديدة من الشركات الصينية لبناء منشآت ومصانع داخل المنطقة الاقتصادية الخاصة على الجانب الكازاخستاني.