الثلاثاء - 25 فبراير 2020
الثلاثاء - 25 فبراير 2020
جنود صوماليون في العاصمة مقديشو. (رويترز - أرشيفية)
جنود صوماليون في العاصمة مقديشو. (رويترز - أرشيفية)

مقتل 20 مسلحاً في اشتباكات مع «الشباب» الصومالية

ذكر مسؤول عسكري صومالي اليوم الأربعاء أن القوات الخاصة قتلت 20 مسلحاً من حركة الشباب في منطقة شبيلي السفلى جنوب الصومال أمس الثلاثاء.

ونقلت إذاعة شبيلي الصومالية اليوم عن قائد الوحدة الـ16 للقوات الخاصة الصومالية إسماعيل عبدي مالك قوله إن «قواتنا سيطرت على الكثير من القرى خلال العملية، وقتلنا 20 من المسلحين خلال الهجوم».

وأضاف أن الجيش سيواصل العمليات حتى طرد المسلحين من المنطقة.


وقال سكان المنطقة إنه كانت هناك مواجهة كثيفة بين الجيش الصومالي ومسلحي حركة الشباب.

وكانت الحركة أعلنت مسؤوليتها عن هجوم وقع السبت الماضي في العاصمة مقديشو، قالت إنه كان يستهدف مهندسين أتراكاً في البلاد.

وقال المتحدث باسم حركة الشباب علي محمود راجي، يوم الاثنين، إن هدفهم كان قافلة مع المهندسين الأتراك، بحسب إذاعة شبيلي الصومالية، وتعهد المتحدث بتكثيف القتال ضد المسؤولين الأتراك في البلاد.

وأعلنت حكومة الصومال الاتحادية أن 90 شخصاً على الأقل قتلوا وجرح 130 آخرون في الهجوم.

وتقاتل حركة الشباب من أجل السيطرة وفرض سيادتها في البلاد الواقعة في القرن الأفريقي لسنوات، ويسيطر أعضاء الحركة على مناطق شاسعة في جنوب ووسط الصومال ويهاجمون قوات الأمن والمدنيين بشكل متكرر.
#بلا_حدود