الخميس - 01 ديسمبر 2022
الخميس - 01 ديسمبر 2022

التحذيرات تتصاعد: «كورونا» ستؤدي إلى مجاعة في منطقة الساحل الأفريقي

التحذيرات تتصاعد: «كورونا» ستؤدي إلى مجاعة في منطقة الساحل الأفريقي

«كورونا» تهدد الساحل الإفريقي بمزيد من المجاعات. (رويترز)

حذر اليوم وزير الخارجية الألماني هايكو ماس من أن هناك أكثر من 5 ملايين فرد مهددون بالجوع في منطقة الساحل الأفريقي.



وقال ماس إن «الإمدادات الغذائية ستتدهور على الأرجح بسبب جائحة كوفيدـ19، وسيكون الخطر كبيراً للغاية بالنسبة للأفراد الذين يعانون من سوء التغذية أو نقص التغذية».



وكان برنامج الأغذية العالمي حذر قبل أيام قليلة من كارثة إنسانية في دول منطقة الساحل، لا سيما في بوركينا فاسو والنيجر ومالي.



وتمتد منطقة الساحل الأفريقي في وسط القارة السمراء، من البحر الأحمر شرقاً حتى المحيط الأطلنطي غرباً، في حزام استوائي ذي طابع بيئي متجانس شبه قاحل.



وبحسب بيانات البرنامج، فإن المنطقة، المضطربة أيضاً بالإرهاب، تضم أضعف النظم الصحية في العالم، ما يزيد من مخاطر تفاقم الأوضاع هناك.



وأعلن الوزير الألماني تخصيص بلاده 10ملايين يورو هذا العام لبرنامج الأغذية العالمي، لتوفير مواد غذائية إغاثية لمنطقة الساحل.



وأضاف ماس أن ألمانيا تدعم أيضاً الخدمة الجوية الإنسانية للأمم المتحدة، للوصول إلى المعوزين في المناطق الوعرة هناك. وقال: «ندرس حالياً إتاحة مساعدات إنسانية إضافية للأفراد الأكثر تضرراً من جائحة كوفيدـ19».



وبحسب تقديرات صندوق الأغذية العالمي، فإن الصندوق يحتاج إلى 208 ملايين دولار إضافية عاجلة حتى أغسطس المقبل لدعم المعوزين في ظل أزمة الجائحة.