السبت - 30 مايو 2020
السبت - 30 مايو 2020
رئيس وفد السودان عقب ختام المفاوضات.(سونا)
رئيس وفد السودان عقب ختام المفاوضات.(سونا)

اتفاق بين الخرطوم وأديس أبابا على مجابهة الأنشطة الإجرامية

اختتمت اليوم الثلاثاء أعمال اللجنة السياسية عالية المستوى بين السودان وإثيوبيا في أديس أبابا بعد جولة اجتماعات استمرت ليومين.

وأكد وفدا البلدين عقب الاجتماع على أهمية استمرار المداولات لخلق بيئة مواتية لحل المسائل الحدودية في الأطر الراهنة وبناءً على المستندات الموقعة المتفق عليها.

كما استعرض الاجتماع الأوضاع الأمنية في المناطق الحدودية. وتمّ الاتفاق على تقوية التعاون لمجابهة كل الأنشطة الإجرامية، وتوفير الأمن لقاطني تلك المناطق، وتعزيز العلاقات الشعبية بين البلدين.

واتفق الجانبان على عقد اجتماع لاحق في الخرطوم في نهاية شهر يونيو المقبل.

وقاد الوفد السوداني خلال الاجتماعات وزير شؤون مجلس الوزراء السفير عمر بشير مانيس، وترأس وفد إثيوبيا ديكيم ميكونن، نائب رئيس مجلس الوزراء الإثيوبي. وسلّم وزير شؤون مجلس الوزراء رسالة من رئيس مجلس الوزراء عبدالله حمدوك إلى نظيره الإثيوبي آبي أحمد.

وشهدت الحدود السودانية الإثيوبية توتراً كبيراً بعد أن استولت ميليشيات إثيوبية على بعض المناطق داخل الحدود السودانية مما أثار أزمة بين الخرطوم وأديس أبابا استدعت نشر الجيش السوداني قواته على الشريط الحدودي (شرق السودان) وفي مناطق لم يكن منتشراً فيها منذ 26 سنة.

وأرسلت إثيوبيا في وقت سابق رئيس هيئة أركان الجيش الذي أجرى مباحثات مع رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول عبدالفتاح البرهان ومع رئيس مجلس الوزراء الانتقالي عبدالله حمدوك.

#بلا_حدود