الاثنين - 26 أكتوبر 2020
الاثنين - 26 أكتوبر 2020
آثار الفيضانات في النيجر. (أ ف ب)
آثار الفيضانات في النيجر. (أ ف ب)

محصلة جديدة: 65 قتيلاً ومئات الآلاف من المتضررين في فيضانات النيجر

لقي 65 شخصاً مصرعهم بسبب الفيضانات والسيول الناجمة عن الأمطار الغزيرة التي تشهدها النيجر منذ يونيو الماضي.

وذكر بيان صادر عن رئاسة إدارة الأعمال الإنسانية والكوارث في النيجر، اليوم الخميس، أن أكثر من 329.958 شخصاً تضرروا من تلك الفيضانات التي ضربت العاصمة نيامي، ومناطق مرادي، وتاهوا، وتيلابري، ودوسو، كما تسببت بتضرر أكثر من 34 ألف منزل وكوخ وأكثر من 5000 هكتار من الأراضي الزراعية.

ولا تزال المياه تغمر أحياء عدّة من نيامي، عاصمة الدولة الفقيرة والجافة في الساحل الإفريقي.

كانت الحصيلة الرسمية السابقة في نهاية أغسطس 45 قتيلاً و226 ألف منكوب.

وأمس الأربعاء قالت وزارة العمل الإنساني وإدارة الكوارث لوكالة «فرانس برس» إن حصيلة الفيضانات على الصعيد الوطني هي تضرّر 38.099 أسرة، وسقوط 65 قتيلاً، 51 منهم قضوا جراء انهيار منازلهم بسبب الفيضانات، والـ14 الباقون قضوا غرقاً، بالإضافة إلى 90 جريحاً.

#بلا_حدود