الأربعاء - 08 ديسمبر 2021
الأربعاء - 08 ديسمبر 2021
مصابون يتلقون الإسعافات. (رويترز)

مصابون يتلقون الإسعافات. (رويترز)

مقتل 17 شخصاً على الأقل في انفجارات بغينيا الاستوائية

قُتل 17 شخصاً على الأقل، وأصيب المئات في انفجارات قوية ضربت غينيا الاستوائية الواقعة في غرب أفريقيا.

وأعلنت السلطات الصحية في غينيا الاستوائية عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» أن ما مجموعه 420 شخصاً أصيبوا ويتم علاجهم في 3 مستشفيات بعد انفجارات وقعت أمس الأحد في مجمع عسكري في مدينة باتا، أكبر مدن البلاد.

ولا يزال سبب الانفجارات غير معروف. وأظهرت صور منشورة على مواقع التواصل الاجتماعي أشخاصاً يفرون جراء الانفجارات وتصاعد أعمدة من الدخان.

ووفقاً للتغريدة، طُمر الكثير من الأشخاص تحت الأنقاض الناجمة عن الانفجارات. وذكرت المجلة الرقمية «ريال إيكواتوريال غينيا» عن حدوث «دمار هائل» وحالة «هلع». وقالت إن الهزات الناجمة عن الانفجارات شعر بها السكان أيضاً في مبانٍ نائية.

وقال موقع «أهورايج» الإخباري المحلي على الإنترنت إنه وقعت 3 انفجارات مختلفة ألحقت أضراراً بمبانٍ.

ودعت السفارة الإسبانية في العاصمة مالابو رعاياها المقيمين في باتا إلى البقاء في منازلهم قدر الإمكان. وترد معلومات ضئيلة من المدينة حالياً، نظراً لانقطاع جزئي فيما يبدو لاتصالات شبكة الإنترنت.

وباتا التي يقطنها نحو 200 ألف شخص هي أكبر مدينة بالبلاد، وتعتبر المركز الاقتصادي لتلك المستعمرة الإسبانية سابقاً. وحصلت غينيا على استقلالها عام 1968.