الأربعاء - 29 مايو 2024
الأربعاء - 29 مايو 2024

رمضان والتغيير

رمضان مبارك وكل عام وأنتم بخير. تبرز في هذا الشهر المبارك العديد من الأحداث الرياضية المحلية، ويعود الرياضيون المعتزلون إلى الساحة من خلال الدورات الرمضانية. انتهى الموسم المحلي لكرة القدم، وانتهت مشاركة فريقي العين والجزيرة في دوري أبطال آسيا، وبعد الإجازة تستعد الفرق المحلية لإقامة المعسكرات الخارجية من أجل التحضير للموسم الجديد. المنتخبات الوطنية أيضاً تستعد للاستحقاقات المقبلة. في هذا الشهر الكريم يحتاج الإعلام الرياضي إلى مراجعة منتجه وفحص تأثيراته الإيجابية والسلبية، لذا فإن الإعلاميين الرياضيين في حاجة ماسة إلى عقد جلسات تشاورية، يراجعون خلالها نظرياتهم النقدية، ويشخصّون الخلل إن وجد. على سبيل المثال، كلما يخرج المنتخب الوطني لكرة القدم من بطولة ما، يرتفع معدل الانتقاد والمطالبة بالاستقالات، ويوجه الاتهام للاعبين بالتقصير، وغيرها من الأمور التي لا تسهم في تطوير المنتخب ولا في تطوير آلية العمل التي تساعد على تشكيل منتخبات قوية. هذا الوضع قديم ومازال يمضي على الوتيرة نفسها من دون تغيير، فضلاً عن عدم وجود محاولات لإحداث التغيير المطلوب. بعد تجريب نظرية «الصراخ والبكاء على اللبن المسكوب» لمدة عقدين من الزمن، يجب العمل على إيجاد بديل لهذه النظرية العقيمة، من أجل المشاركة في تطوير الكرة الإماراتية. رمضان فرصة مناسبة لعقد جلسات إعلامية، تساعد على إيجاد نظرية نقدية جديدة. [email protected]