السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021

من الظلام إلى النور

استطاعت قناة الجزيرة القطرية استقطاب كبار الإعلاميين الإخوان أمثال وضاح خنفر وأحمد منصور، وركزت جهودها في الطعن على حكام المسلمين، وأسقطت حكومات ودبرت قتل حكام، وعمّت الفوضى بسببها. وإذا كان الصهاينة استطاعوا جمع شتات اليهود ولم شملهم في فلسطين، فإن قطر بإدارة عضو الكنيست الإسرائيلي عزمي بشارة استطاعت جمع شتات الإخوان المجرمين فيها، وأقامت لهم المراكز المريبة، ولم تكتف قطر بهذا فحسب، بل جمعت كبار القياديين للتنظيم الإخواني مثل محمد المختار الشنقيطي والأحمري وغيرهما، وتكثيف جهودهم ضد دول المنطقة على وجه العموم والدول الخليجية على وجه الخصوص. إلى متى يا قطر هذا العداء؟ [email protected]
#بلا_حدود