الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021

لفتة بسيطة مغلفة بثقافة عميقة

أحياناً تجبرنا بعض الأشياء البسيطة التي تمر في حياتنا على التأمل. هذا الأسبوع فاجأني ابني بأنه سيتناول طعام الإفطار مع أصدقائه خارج المنزل، لأنهم يريدون مشاركته طعامه في يوم من أيام رمضان. وقد استوقفتني اللفتة كثيراً، فبقدر ما هي عفوية إلا أنها تحمل دلالات عميقة بتنا أحوج ما نكون إليها. فعلى الرغم من أن جميع أصدقائه من الفرنسيين حيث نقيم، وغالبيتهم علمانيون غير متدينين، لكنهم قرروا تأخير موعد العشاء الذي غالباً ما يكون بين الثامنة والثامنة والنصف حتى العاشرة موعد أذان المغرب في باريس، كي يشاركوا صديقاً طقوسه وطعامه في شهر الصوم. فالثقافة الواعية القادرة على تشكيل إدراك إنساني تمنح الإنسان معاني رحبة للحياة وتحرك بتلقائية طريقة تفكيره وأسلوب تعامله مع الآخرين، وهو ما بتنا نحتاجه كثيراً اليوم سواء على مستوى أبناء البلد الواحد، أو فيما يجمعنا بكل من حولنا. ليس من الطبيعي أن نتصور أو نحاول فرض نموذج واحد على العالم، فالأجدى أن نتمسك بنموذجنا الخاص، وأن نحترم دائماً كل الثقافات والنماذج الحياتية الأخرى المحيطة بنا. [email protected]
#بلا_حدود