السبت - 24 يوليو 2021
السبت - 24 يوليو 2021

مشاكل مركبة

تعد حلقات النقاش التي أقامها اتحاد الكرة خلال الفترة الماضية نقلة إيجابية إذا كان هدفها الاستفادة من الأفكار المطروحة، ومن ثم اتخاذ قرارات مناسبة تساعد على تطوير الكرة الإماراتية ونقلها إلى وضع أفضل، وتكون دعائية إذا أُهملت مقرراتها ووضعت على الرفوف توصياتها. على الرغم من أن هناك من لا يؤمن بالخطط طويلة الأمد مثل 2030، إلا أن المضي قدماً في هذا المشروع أمر مهم، لكن تنفيذه يحتاج إلى بيئة رياضية نظيفة، وهذا غير متوافر حالياً. مثل هذه المشاريع تحتاج أيضاً إلى ميزانية مناسبة، لذا من الضروري أن تشهد الحلقات المقبلة مشاركة كبريات مؤسسات القطاعين العام والخاص من أجل الاطلاع على ما لديها، فالتطوير يحتاج إلى مساهمة فاعلة من المؤسسات الوطنية والأجنبية العاملة في الدولة. نجاح التسويق يعتمد على الحضور الجماهيري لمباريات كرة القدم، ومعظم ملاعبنا تكاد تكون شبه مهجورة لا تغري الشركات على دعم اللعبة، وعليه، لا بد من حلقة خاصة لمناقشة هذا الخلل الذي خلّف وراءه مشاكل مركبة. عندما تجد الشركات الملاعب تغص بالجماهير، تسارع إلى رعاية اللعبة من خلال اتحاد الكرة أو لجنة دوري المحترفين أو الأندية، من هنا، فإن التركيز على مشكلة العزوف الجماهيري يجب أن تأخذ حقها من النقاش والتشخيص والعلاج.
#بلا_حدود