الاثنين - 26 يوليو 2021
الاثنين - 26 يوليو 2021

ثالول الخليج

الثالول مرض جلدي إذ يتكوّر الجلد ويبرز بشكل خشن، وأحياناً بشكل ناعم أغمق من لون الجلد، وهذا ما حدث في الجلد الخليجي إذ تكوّن ثالول بين أصابع اليد، والمفارقة أن هذا الثالول ( صدّق نفسه) وأصبح يتعامل كأنه أصبع سادس للكف! حين كانت الأصابع مشغولة بمستقبلها. ولأن الثالول يدرك أنه ليس إصبعاً ولن يكون، وتحت وطأة (عقدة النقص) حاول أن يكون أكثر أهمية من الأصابع مجتمعة، وهو الذي يدرك أنه أقل من إصبع منفرد، فأخذ يتصرف بحماقة ورعونة ( هذا إذا لطّفنا المفردات)، فعلى سبيل المثال لا (العصر) يتباهى بعلاقته الجيدة مع أمريكا، في نفس الوقت الذي يفاخر بعلاقته مع عدوها طالبان! (يحتضن) حركة حماس باعتبارها رمزاً للنضال في الوقت الذي (يحتضن) فيه عدوها (إسرائيل)، أي أن الثالول متصالح مع الجميع إلا مع نفسه، فهو متصالح مع الحوثيين ويدعمهم في الوقت الذي يقف فيه مع التحالف ضدهم. والكلام عن الثالول لا يمكن أن يكون سياسياً بقدر ما هو حديث عن حالة مرضيّة متقدمة، فسحب الجنسية من مواطنين وتجنيس إرهابيين لا يمكن أن يُبرر سياسياً، ولا حتى إنسانياً، الأمر المثير للغرابة والشفقة في آن واحد أن يجمع الثالول مرتزقة العالم ويفتح لهم قناة فضائية ليمارسوا فيها ما يعتبره حرية رأي، في الوقت الذي يمنع فيه المواطن من الاقتراب من القناة ومن الحرية دون تصريح رسمي ! طبياً : من أفضل طرق علاج الثالول طريقة ( التجميد)، وقد تم!
#بلا_حدود