الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021

يوم لن تنساه الذاكرة

في مثل هذا الأيام المباركة من كل عام نقف جميعاً لكي نجدد عبارات الفخر على صفحات التاريخ، تخليداً لذكرى حكيم الأمة والعرب المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ولنجدد العهد والولاء بمواصلة المسيرة العطرة لمؤسس دولتنا وباني نهضتها، الذي وضع حجر الأساس لقيام دولة الإمارات، التي باتت تقف شامخة متلألأة في مصاف أكثر الدول رقياً وحضارة واهتماماً بالعمل الإنساني في العالم، وهو النهج الذي وضعه المؤسس ويسير على خطاه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله ورعاه، ومن خلفه كل أبناء الوطن الذين يستلهمون من فكر زايد حاضر ومستقبل الإمارات. في الذكرى الـ 13 لرحيل المؤسس نقف جميعاً لنعبر عن حجم الارتباط بين أبناء الإمارات والرمز، الذي اهتم بالإنسان على هذه الأرض قبل أن يهتم بالدولة والكيان، وكان من الطبيعي أن يكبر ذلك الحب ويتعاظم من يوم لآخر، وأمام كل مناسبة ندرك حقيقة البناء الذي شيده الشيخ زايد، طيب الله ثراه، واختاره نهجاً لأبنائه لكي يحذوا حذوه وبالتحديد في مجال العطاء الإنساني والعمل الخيري، لنبرهن للعالم أن مسيرة مؤسس دولتنا مستمرة وذكراه في قلوبنا باقية ومتجذرة. كلمة أخيرة سيبقى يوم الـ 19 من رمضان يوماً محفوراً في ذاكرة الوطن وأبنائه. [email protected]
#بلا_حدود