السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021

يوم يختصر الحياة

ننتظر إبصاركِ النور بشغف وترقب وترصد، حالة طوارئ في المنزل وتجهيزات لوصول العضو الجديد في العائلة، لهفة وشوق لسماع بكائك، طفلة صغيرة في منتهى البراءة، وديعة في مهدك، جميلة في ابتسامتك، طفلة رقيقة في ضحكاتك وشقاوتك، تنثرين البهجة في أرجاء المنزل، فكنتِ أول طفلة تولد ونمرح معها، كالدمية البهية الكل شديد الحرص على حملك ورؤيتك تنظرين برغبات طفولية تستكشف وتبصر ما حولها، نلمح في عينيكِ مساحة شاسعة من الطموح والإنجاز، ترسم ملامحك طفولة حافلة بالمشاكسات واللعب والضحك، ترغبين دائماً في خوض تجارب وتحديات جديدة، بارعة في استنباط ما يغرس فيكِ حب التعلم والاكتشاف. كبرتِ ودرستِ وتعلمتِ، وخضتِ تجارب الحياة، والتزمتِ واستمررتِ في النهل من العلم حتى جاء اليوم الذي يختصر الحياة، يوم تحقيق الحلم بالوقوف على منصة الإنجاز بعد التعب والشقاء لأعوام، لترسمي على شفاهنا البهجة والفرح بتخرجك في الجامعة، يوم من أجمل أيام الحياة، يخضع جهودك بفرحة عارمة في تذليل الصعاب والعقبات حتى حققتِ الأهداف المنشودة. هو يوم التخرج الذي يختصر معاني جميلة من حياة تلك الطفلة التي أرى فيها أحلامي تتحقق برؤيتها وقد تخرجت في الجامعة، لتكون لنا بصمة فخر واعتزاز، تستكمل بها مسيرة الحياة حتى تتخرج بمثالية أخرى من برامج الحياة. أبارك لك يا ابنة أختي الغالية ولفرحة أمك الدائمة، فيوم يختصر الحياة حتماً هو الدافع الأكبر لخوض الحياة الإيجابية السعيدة. [email protected]
#بلا_حدود