الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021

مواسم التعلم: حب وكراهية

حل الموسم الدراسي في وقت تتضخم فيه عقدة النقص، ويجلد فيه العالم العربي بهوس المقارنات المزمنة مع اليابان والدول الغربية، فحيح الشكوى من ضجر الدراسة، والنيل من شريحة عملاقة في المجتمعات العربية، على سبيل المثال فئة المعلمين وقادة قطاعات التعليم، وليس هذا مكان الدفاع عنهم أو الانحياز لهم، الأمر المطروح هنا يتعلق بحالة تعمد نشر القتامة والسوداوية بشكل ممجوج .. التحدث بصور مركزة على اختلافها، في وسائل التواصل عن كراهية التعليم وحب الإجازات، وإعلان الحرب على شخصيات أو جهات مرتبطة بسلك التعليم، واعتبار منصات الإنترنت منابر لتكريه الأجيال في المدراس، وفي منظومة التعليم، ظاهرة سلبية تفاقم الإحباط، ولا تغير الواقع المتعلق بالبيئة التعليمية إلى الأفضل .. لتطوير التعليم لابديل عن توضيح السلبيات المطلوب التخلص منها واقتراح حلول لها، وتناول الإيجابيات بموضوعية للبناء عليها. وليتخيل المروجون لسلوك السخط السلبي غير المتحضر، أطفالنا بلا مدارس وشبابنا بلا جامعات، أين سيكون موقعنا بين الأمم، لنتخيل حياة الأسرة العربية دون روتين المدارس ومسؤوليات تعليم الأبناء، وتبعات ومخاطر افتقار الأجيال إلى التحصيل العلمي؟ التندر بسماجة، والتناغم مع حملات تطال كل شيء وأي شيء في العالم العربي لتأكيد ثبات مستوى القلق والتوتر والسوداوية، استثمار يجيد أعداء منطقتنا اللعب على أوتاره، ويساندهم مجاناً بإخلاص كل ساخط وقانط يختار الانتحاب والشكوى .. إمكانية التعليم نعمة يجب شكرها مهما كان حجم اعتلال النظم التعليمية، أو تواضع محتوى المناهج، وطرق التدريس. [email protected]
#بلا_حدود