الاثنين - 26 يوليو 2021
الاثنين - 26 يوليو 2021

صديقي المترجم

هنا منذ أسبوع تقريباً في بلد لا أعرف عن لغته شيئاً، وطبيعي أن أجد بعض الصعوبات في التواصل مع الناس للسؤال عن مكان ما، أو لشراء شيء، أو لطلب خدمة من الخدمات. لكن المترجم الذي كان معي ذلل أمامي معظم هذه الصعوبات، لم يكن مترجماً محترفاً في الحقيقة، لكن مهاراته كانت كافية جداً، فضلاً عن ذكائه وسرعة بديهته ومرونته. وللإنصاف، لا بد من الإشارة إلى أنه لم يطلب أجراً، على الرغم من مرافقته لي أربعاً وعشرين ساعة في اليوم، بل لم يكن يتردد في تقديم خدمات الترجمة إلى لغات أخرى عند الحاجة، لأنه كان ملماً بعشرات اللغات، بما فيها اللغات قليلة الانتشار، أو التي يقتصر تداولها على أماكن محدودة في العالم. كرم بالغ، وحرص شديد على أداء ما هو مطلوب منه بأقصى دقة ممكنة، وذكاء، وسرعة، ومبادرة، مع الكثير من الحرص على عدم التدخل في ما لا يعنيه، أو حشر أنفه في أي قضية تخرج عن مجال اختصاصه. يحتم الواجب عليّ أن أقدم له شكري الجزيل على كل ما فعله لي أثناء رحلتي .. المترجم الآلي في هاتفي النقال. [email protected]
#بلا_حدود