الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021

أزمة البايرن

أزمة البحث عن مدرب وسط الموسم تضرب النادي الألماني الكبير بايرن ميونيخ بعد تسرعه في إقالة مديره الفني الإيطالي المخضرم كارلو أنشيلوتي، عقب هزيمته 0 /‏‏‏ 3 أمام باريس سان جيرمان في مباراة الذهاب لمجموعتهما ضمن دوري أبطال أوروبا . ولم ينجح المدرب المؤقت سانيول، ولم تتأكد فكرة التعاقد مع توماس توخيل مدرب دورتموند السابق ، ولا لويس أنريكي مدرب برشلونة السابق، ويبدو أن الخيار الأخير، سيكون العجوز يوب هاينكس، المعتزل منذ 4 سنوات. وأعود بذاكرتي إلى عام 2013، حينما عاتبت إدارة البايرن على التفريط في هاينكس بعد ثلاثيته التاريخية، والتي شملت دوري الأبطال الأوروبي والدوري والكأس المحلية، ولم يطلبوا من الرجل الاستمرارأو التجديد، فاضطر لإعلان اعتزاله بعد نهاية عقده، وفي الموسم وهاينكس على رأس عمله، لهثت إدارة النادي، وعلى رأسها النجمين رومينيغه وأولي هوينس، وراء غوارديولا، ومنحوه الصلاحية قبل نهاية الموسم لاختيار النجوم الجدد، ووقتها هاجمني الكثيرون من محبي النادي، وأعتقد أن غوارديولا لم يحقق الثلاثية مطلقاً، ولم يحقق دوري الأبطال، ومع ذلك ظلوا يطاردونه قبل نهاية عقده للتجديد، فرفض وتعاقد مع مانشستر سيتي. إدارة البايرن لم تصبر على أنشيلوتي، وأقالته بسبب مشاكله مع بعض النجوم الذين كبرت أعمارهم وجهدهم ولم يرضوا بعدم الاعتماد عليهم أساسيين، ولا أظن أن قوة وصرامة هاينكس ستوقف فوضى تدخلات النجوم الكبار، ولا أزمة الثقة في النادي الكبير. [email protected]
#بلا_حدود