الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

يأخذون زمن غيرهم

من المنطقي أن تتغير أدوار ومهمات الممثل كلما تقدم به العمر، وأما غير المنطقي فإصراره على أداء أدوار لا تناسب عمره. ولعل هذا ما ينطبق على الممثل العالمي جورج كلوني الذي اعترف أخيراً بأن تقدمه في العمر سوف يجعله يبتعد عن أدوار الممثل الوسيم في الأفلام، مشيراً إلى أنه قد يتوجه إلى الإخراج أو أداء أدوار ذات طابع ناضج، فصلاحيته في أدواره السابقة التي عهدها عنه الجمهور قد انتهت. وعلى العكس من ذلك، نرى كثيراً من نجومنا العرب، فقد يتعدى أحدهم الستين أو السبعين من العمر، ونجده لا يزال مصراً على أن يظهر في كثير من الأفلام شاباً تركض خلفه الفتيات، ويعشقنه، ونرى المشاهد الغرامية متناثرة هنا وهناك بين تفاصيل الفيلم. القناعة بأن يتناسب الدور مع العمر ضرورة بالنسبة للفن العربي، وللجنسين، فكم من الممثلات اللواتي بلغن عمراً متقدماً، وبقيت أدوارهن ضمن نطاق ما يجب أن يؤديه جيل آخر دخل المجال حديثاً، وكذلك هو الأمر بالنسبة للمثلين .. فالنجومية لا تعني الخروج عن المنطق والعقل .. وذلك «الدون جوان» الذي كان يصول ويجول أيام زمان يحتاج استراحة ليفكر قليلاً بما يناسب عمره. «كلوني» وهو في السادسة والخمسين من العمر يحمل همّ السن، فكيف بمن يكبرونه، ويأخذون زمن غيرهم عنوة، والمبرر «النجومية». [email protected]
#بلا_حدود